الحريري يشن هجوماً على حزب الله في ذكرى اغتيال والده

رمز الخبر: 283340 الفئة: دولية
سعد الحريري

في ذكرى اغتيال والده ، شن سعد، واعتبر أنه بات طرفاً لا ينفع معه الحوار ، و قال أن الطرف المتهم بجريمة اغتيال رئيس الحكومة الأسبق رفيق الحريري بات طرفاً لا تنفع معه لغة الحوار ، و أن المتهمين الخمسة بالاغتيال محميون من حزب مسلح .

لكن الحريري و في كلمة متلفزة ألقاها الجمعة بمناسبة الذكرى السنوية الثامنة لجريمة الاغتيال أكد أنه لن يتأخر عن المشاركة وتقديم بارقة أمل للبنانيين بأن البلد قادر على إنتاج الحلول ودرء الفتنة ، قائلاً إن "أي كلام عن عزل الطائفة الشيعية هو كلام باطل، لاختزال الطائفة بالحزب والسلاح" . و شنّ الحريري هجوماً على حزب الله معتبراً أن مشاركته في الحرب في سوريا "باتت تشكل خطراً على مصير الوطن" ، و قال : "حزب الله لا يريد أن يستمع لأحد وهو يتعامل مع الدولة وكأنها استثمار لمشروع إقليمي خاص.. ونحن لم نقدم الشهداء لكي نسلم الإمرة لحزب الله" . ودافع الحريري عن منطق "الاعتدال" الذي يرفعه تيار المستقبل الذي يتزعمه ، قائلاً "كما يرفض تيار المستقبل أن يكون على صورة حزب الله .. فإنه يرفض أن يكون على صورة داعش والنصرة"، مؤكداً "سنتصدى لزجّ اللبنانيين والطائفة السنية خصوصاً في حروب لا وظيفة لها إلا استدراج لبنان إلى محرقة مذهبية" . ورفض الحريري الفراغ في رئاسة الجمهورية ، قائلاً "تيار المستقبل يرفض أن يكون المنصب المسيحي الوحيد من الهند إلى سواحل المغرب مرشحاً للفراغ ، و نحن نعتبر الرئيس المسيحي الماروني رمز للتعايش" . وجاء كلام الحريري في ظل تعثر الجهود لتأليف حكومة لبنانية جامعة .

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار