وزير داخلية باكستان: ضغوط أمريكا لن تؤثر علي موضوع استيراد الغاز الايراني

رمز الخبر: 283724 الفئة: دولية
خط لوله گاز ایران و پاکستان

شدد وزير الداخلية الباكستاني بيزنس ركوردر علي أن اسلام آباد لن تخضع للضغوط الامريكية بخصوص استيراد الغاز من الجمهورية الاسلامية الايرانية وأكد عدم وجود أية ضغوط أمريكية حول مد خطوط نقل الغاز الايراني الي باكستان بل ان بعض الشركات المتعاونة مع باكستان في هذا المشروع قد عدلت عن التعاون بسبب الحظر الاقتصادي علي ايران.

و أفادت وكالة " تسنيم " الدولية للأنباء نقلا عن ركوردر فإن طهران سوف ترسل وفدا الي اسلام آباد في القريب العاجل وذلك لمتابعة موضوع مد خطوط الغاز بين البلدين. وقد أكد المسؤولون الايرانيون بأن طهران سترد ايجابيا بالنسبة الي طلب اسلام آباد بخصوص تحديد إطار زمني آخر لإستكمال الخط المذكور اعلاه. وبدوره أوضح وزير النفط و المصادر الطبيعية الباكستاني شاهد خاقان عباسي أن استكمال خطوط الأنابيب يعتبر من أهم أولويات مشاريع التنمية الاقتصادية للحكومة الباكستانية حيث أعلن الوزير رغبة اسلام آباد لإستكمال خط نقل الغاز الايراني الي باكستان. وإقترح هذا الوزير ايضا بأنه يمكن زيادة الاطار الزمني لإستكمال هذا الخط. وأشار مصدر باكستاني الأسبوع الماضي الي اجراء مباحثات بين الجانبين حول تحديد الاطار الزمني الجديد وذلك علي إثر وصول وفد مفاوض من اسلام آباد الي طهران. والجدير بالذكر أن الجمهورية الاسلامية الايرانية سبق وأن قامت بإستكمال أكثر من 900 كيلومتر من هذا الخط في أراضيها وتتوقع اكمال 700 كيلومتر منه في الأراضي الباكستانية. وصرح جم كمال وزير النفط في ولاية بنجاب الباكستانية يوم الخميس الماضي بأنه لا وجود لضغوط علي باكستان من قبل أمريكا بخصوص مد أنبوب نقل الغاز معتبرا إنهاء أزمة الطاقة من الأولويات الأساسية لإسلام آباد ولكن الحكومة وبسبب بعض التعقيدات السياسية تواجه بعض المشاكل. وأضاف " ان المعدات التي تم تركيبها في أجهزة الغاز إما أنها أمريكية أو اروبية حيث إننا ينبغي مراجعة هذه الشركات لتبديل قطع هذه المعدات وعليه لابد من القيام بخطوات لإقناعها ".    

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار