جيش الاحتلال الصهيوني يمنع جنوده من استخدام الهاتف الخليوي أثناء التدريب

رمز الخبر: 283999 الفئة: دولية
جنود

اصدر جيش الاحتلال الصهيوني مؤخرا تعليمات جديدة لجنده يمنعهم من التحدث عبر الهاتف الخلوي في التدريبات العسكرية وخلال ساعات العمل المحدَّدة من قبل قائد الوحدة ، و هذا ما تبيَّن من التعميم الذي بعثه رئيس فرع النظام والانضباط في جيش الاحتلال المقدم "أورن أبراهام"، لكافة الجنود وقادة جيش الاحتلال .

وبحسب صحيفة «اسرائيل اليوم»، فإن التعميم يتضمَّن مجمل التوجيهات العسكرية بخصوص استخدام هواتف عسكرية والذي دُوِّن بالتشاور مع جهات قانونية. وجاء في التعميم " يحق للجندي اثناء فترة  التدريب في قواعد التدريب حمل الجهاز النقال شرط أن يكون منطفئاً، ويعاقب من يستخدمه في تلك الفترة . كما يشير المقدم "أبراهام" في التعميم إلى أنه في حالات استثنائية يحقُّ لقائد الوحدة السماح للجندي بأن يبقى هاتفه متوفراً، وذلك في حال تبيَّن أنَّ ثمة ضرورة مثل الاطمئنان إلى صحة أقاربه أو لغاية عسكرية. ووفقاً للمقدم "أبراهام"، فإنَّ "أحد اسباب اصدار هذا التعميم هو ، حوادث مخزية حصلت مؤخرا ، اذ التُقطت خلالها صور لجنود بوضع غير مناسب، مؤذ ومهين، حيث كانوا يرتدون أو يحملون أسلحة عسكرية. وحوادث من هذا النوع تمسُّ بالمنعة الأخلاقية للجيش ".  وتطرَّق المقدم "أبراهام" إلى ظاهرة الصور التي نُقلت عبر الهواتف الخلوية، ويظهر فيها جنود وجنديات بأوضاع غير أخلاقية، مضيفاً أنَّ "الاستخدام غير المناسب للجهاز يشكل ضربة لسمعة الجيش «الإسرائيلي» ويعدكشفا لمعلومات سرية و مسّ بالانضباط  ومس بدور الجنود وبروتين العمل العسكري"

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار