المرجع الديني صافي الكُلبايكاني : التكفيريون يريدون ضرب جذور الاسلام

رمز الخبر: 284026 الفئة: سياسية
کـلبایكاني

حذر المرجع الديني سماحة آية الله صافي الكُلبايكاني ، لدى استقباله اليوم السبت ، رئيس جماعة "منهاج القران" الباكستاني طاهر القادري ، من ان التكفيريين يريدون استهداف الاسلام و توجيه ضربة الى جذوره ، عبر اشاعة الافكار و المعتقدات الخاطئة و المتطرفة ، مؤكدا ان التكفيريين هم داعمو اثارة الفرقة التشتت ولا يعيرون اي أهمية لمصالح العالم الاسلامي .

و اوضح آية الله صافي الكُلبايكاني بان الاسلام بكل مقوماته ، قائم على موضوع "الثقلين" ، معربا عن ارتياحه لطباعة ونشر الاعمال والاثار القرآنية وتعاليم اهل البيت (عليهم السلام) في باكستان . بدوره ، قال زعيم جماعة "منهاج القرآن" ان الجماعة الدينية هذه ، تتولى ادارة اكثر من 500 مدرسة علمية في باكستان و80 دولة في العالم ، موضحا ، انه و زملاءه تمكنوا من تدوين كتب كثيرة في موضوع الكلام الاسلامي خاصة موضوع اهل البيت (عليهم السلام) من نظرة القران الكريم وكتب اهل السنة . و اعرب الضيف الباكستاني عن قلقه لنشاطات الجماعات التكفيرية في شتى مناحي العالم وقال : ان هذه الجماعات المتطرفة بدأت نشاطها منذ عهد الامام علي (عليه السلام) الا ان الامام(عليه السلام) وقف بوجهها اعتمادا على منطق القران وسنة النبي(صلى الله عليه وآله) .. لكنها لم تكف عن نشاطاتها ، و ظهرت في مختلف العصور و المراحل ، و اليوم نراها متورطة في بث الفتنة و الفرقة في العالم الاسلامي متنكرة بزي الارهابيين .

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار