غازي حمد ينفي وجود إتصال شفوي او مكتوب مع الصهاينة ويؤكد أن رسالة هنية لنتنياهو مفبركة

رمز الخبر: 287244 الفئة: دولية
غازي

نفى غازي حمد وكيل وزارة الخارجية الفلسطينية غزة وجود أي اتصالات شفوية او مكتوبة مع كيان الاحتلال الصهيوني وحماس أو أي من مكاتبها السياسية والحكومة في غزة، وجميع الأخبار والرسالة مزعومة ومفبركة لإيصال رسالة للرأي العام أن حماس تعيش في أزمة.

و قال حمد في تصريح لوسائل اعلام فلسطينية ان " أي اتصالات بشأن التهدئة يكون عبر المخابرات المصرية وتكون وسائل الإعلام على دراية بكل التفاصيل"، وشدد على انه" لن نقبل أن نكون طرفاً في محاورة العدو مهما كلفنا الامر". وكان  موقع "واللا" الصهيوني زعم ان مكتب رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو تفاجئ قبل اسبوعين بتلقي رسالة رسمية مباشرة من مكتب رئيس الوزراء الفلسطيني اسماعيل هنية. وحسب الموقع فان الرسالة جرى نقلها من خلال اتصال هاتفي مباشر قام به مستشار هنية السياسي غازي حمد مع  رجل الاعمال الصهيوني غيرشون باسكن الذي قام بدوره بنقل الرسالة الى مكتب نتنياهو ولمستشاره جيل شيفر الذي قام بدوره بنقلها لنتنياهو  الذي لم يرد على هذه الرسالة. وحسب موقع "واللا" فان الرسالة تضمنت مزيد من التعاون الامني بين الكيان الصهيوني وحركة حماس حيث طالبت الرسالة «اسرائيل» بالسماح بمزيد من التحرك لحركة حماس. واشار هذا الموقع في ختام تقريره الى انها المرة الاولى التي يتم فيها تمرير رسالة مباشرة من مكتب رئيس وزراء الفلسطيني لمكتب رئيس الحكومة الصهيونية  حيث تعتبر هذه الرسالة نادرة وغير عادية. ونّوه الموقع الى ان قنوات الاتصال الرسمية والمعروفة كانت عبر جهاز المخابرات المصري لكن حماس غيرت من قناة الاتصال هذه وفتحت خط اتصال سري من خلال وسطاء قطريين الذين فتحوا خط اتصال مباشر بين جهات صهيونية وحركة حماس. وقال الموقع " انه حاول الحصول على رد من غازي حمد لكنه لم يتمكن من ذلك حتى الان ".

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار