اللواء جعفري: الثورة الاسلامية نجحت في المقاومة والصمود بوجه الاستكبار

رمز الخبر: 288638 الفئة: سياسية
محمد علی جعفری

اكد القائد العام لقوات حرس الثورة الاسلامية اللواء محمد علي جعفري في كلمة له اليوم الاربعاء خلال حفل افتتاح مؤتمر الطلبة الجامعيين التعبويين في البلاد ، ان الثورة الاسلامية في ايران آخذة اليوم بالتنامي في العالم و هي تشق طريقها الى الامام كالعاصفة ، و قد نجحت في المقاومة و الصمود بوجه نظام الهيمنة و الاستكبار .

و اشار اللواء جعفري الى بعض المحاولات الرامية الى تغيير ماهية المؤسسات الثورية في البلاد و الهجمات التي يتعرض لها الحرس الثوري ، و قال ان الحرس الثوري سيقاوم كل هذه الهجمات . و اضاف : عندما تتناسق امريكا و الاستكبار في الراي مع المعارضين لنهج الثورة الحقيقي .. فان ذلك يعد خطرا حقيقيا يتهدد الثورة الاسلامية وان جميع المشاكل الامنية والداخلية والسياسية نابعة من هذا الامر . و اكد القائد العام للحرس الثوري ان الثورة الاسلامية حققت النجاح حتى الان في اهداف المقاومة و الصمود امام نظام الهيمنة والضغوط الاقتصادية. وقال اللواء جعفري بشان القضية النووية ، ان الحكومة و في ظل سياسة الحفاظ على المرونة البطولية وصون المبادئ ، دخلت المفاوضات إما لتقليل ضغوطات الحظر وإما ليقطع المسؤولون الامل بالخارج ويركزوا على القدرات الداخلية ، والحصيلة ايجابية مهما كانت النتيجة منهما ، شريطة ان لا يتجاوز احد الخطوط الحمراء ،  وهو ما لا يسمح به بطبيعة الحال ، قائد الثورة الاسلامية . و اضاف : نظرا لحساسية العمل البالغة ، و كي لا نعطي الذريعة بيد احد حيث يجب ان تتقدم المفاوضات الى الامام ، فانه ينبغي في هذه المرحلة ان نلتزم الصمت .

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار