خلال استقباله وزير الخارجية البلجيكي ..

روحاني : الحظر انتهاك صارخ لحقوق الانسان يناهض مصالح الشعب و لا حل الا سياسيا في سوريا

رمز الخبر: 293078 الفئة: سياسية
روحانی بلژیک

ادان رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية الدكتور حسن روحاني الحظر الغربي ، المفروض على ايران ، و قال خلال استقباله الاحد ، وزير الخارجية ومساعد رئيس الوزراء البلجيكي ديديه ريندرز ، ان الحظر لاسيما الحظر الاحادي الجانب ، يعد انتهاكا صارخا لحقوق الانسان، يناهض مصالح الشعب .

و وصف الرئيس روحاني العلاقات بين البلدين بالتاريخية والايجابية واكد ضرورة ان تؤدي بلجيكا دورا اكبر في تنمية العلاقات بين ايران الاسلامية والاتحاد الاوروبي . و اعتبر روحاني ايران الاسلامية محور السلام والاستقرار في المنطقة ، و قال : "ان ايران والاتحاد الاوروبي يستطيعان التعاون بينهما في مختلف الشؤون الاقليمية والعالمية" . و لفت الى ان ايران هي التي اقترحت نزع الاسلحة النووية عن الشرق الاوسط ووصف في ذات الوقت النشاطات النووية الايرانية بانها سلمية الطابع وشفافة وتتم برقابة الوكالة الدولية للطاقة الذرية . وشدد على صون جميع حقوق الشعب الايراني في الاتفاق النهائي ، متابعا : اننا عازمون على التوصل الى اتفاق شامل ونهائي حول الموضوع النووي . واعرب روحاني عن امله بان يعمل الطرف الآخر بصورة تظهر الخطوة الاولى في الثقة بين ايران والغرب . ولفت الى ان اوروبا والشرق الاوسط كلاهما يعانيان من الارهاب والتطرف "وان التصويت لصالح مقترح الجمهورية الاسلامية الايرانية القائم على مكافحة التطرف والعنف (في الامم المتحدة) يصنع الارضية لمكافحة هذه المشاكل" . و اعرب عن استعداد طهران للتعاون مع الاتحاد الاوروبي في مجال مكافحة الارهاب والعنف. وحول التطورات الجارية في سوريا ، اعرب روحاني عن استعداد ايران للتعاون مع البلدان الاوروبية في مجال ايصال المساعدات الانسانية الى الشعب السوري . من جهته اشار ريندرز خلال هذا اللقاء الى العلاقات الطيبة التي تربط البلدين ، و قال ان ماضي العلاقات بين ايران و بلجيكا يعود الى القرن التاسع عشر . و اعرب عن استعداد بروكسل لتعزيز العلاقات مع طهران واعلن عن زيارة وفد اقتصادي بلجيكي لطهران قريبا ، و اعرب عن ابتهاجه لتبلور العلاقات بين ايران واوروبا . كما اعرب عن امله بتسارع وتيرة النمو الاقتصادي في ايران وعودة العلاقات الاقتصادية التقليدية بين ايران واوروبا بعد التوصل الى اتفاق شامل . و اكد وزير الخارجية البلجيكي رغبة بلاده في مشاركة ايران بمؤتمر جنيف - 2 حول سوريا "لان اي حل سوى الحل السياسي في سوريا لا يمكنه النجاح" . واشاد ريندرز بالخدمات التي تقدمها الجمهورية الاسلامية الايرانية للاجئين الافغان وانجازاتها في مكافحة المخدرات . و وصف الخطوات الاخيرة التي قامت بها الحكومة الايرانية في حماية حرية التعبير والصحافة بالايجابية ، وقال ان ايران وبلجيكا تعاونتا بصورة واسعة في مجال مكافحة الاتجار بالمخدرات.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار