قائد عسكري : ستراتيجيتنا الدفاعية تغيرت بفعل تواجد أمريكا بالمنطقة

رمز الخبر: 294066 الفئة: سياسية
جلالی

صرح رئيس منظمة الدفاع المدني العميد غلام رضا جلالي اليوم الاثنين ، بان تواجد القوات الاميركية في المنطقة و غزو العراق ادى الى تغيير الستراتيجية الدفاعية لقوات حرس الثورة الاسلامية ، اذ ان الستراتيجية السابقة كانت مبنية على اساس تجربة مرحلة الدفاع المقدس والتصدي للعدوان الصدامي على البلاد.

وقال العميد جلالي في كلمة له خلال ملتقى "الهندسة الدفاعية في الحرس الثوري" الذي عقد صباح اليوم بجامعة "الامام الحسين (ع)" ، ان احد العوامل التي يواجهها نظام الهندسة الدفاعية هو مفهوم التهديدات ، و مع تغيير مفهوم التهديد تتغير النظم الهندسية تبعا لذلك ايضا . و اضاف جلالي ان الفكر التعبوي والحرس ثوري قد عدّل رؤيتنا الحربية ، حيث جرى الاهتمام بقضايا تجنب العمليات في النهار والاراضي المستوية لتصبح استراتيجيتنا اختيار الاراضي غير الملائمة والعمليات في الليل وخفض قدرات العراقيين وهو النهج الذي كان بحاجة الى هندسة دفاعية قوية . و اوضح العميد جلالي ان احدى العناصر التي تواجهها استراتيجية الهندسة الدفاعية للبلاد هي مفهوم التهديدات ، وبناء على ذلك فان استراتيجيات الهندسة الدفاعية للبلاد شهدت تغيرات وفقا للتهديدات . و في جانب اخر من تصريحاته ، تطرق العميد جلالي الى التغييرات التي طرات على ماهية التهديدات وقال : تزامنا مع تواجد القوات الاميركية في المنطقة وغزو العراق فان التهديدات الموجهة لايران ايضا شهدت الكثير من التغييرات ، ذلك لان ستراتيجيتنا الدفاعية كانت مبنية على تجارب مرحلة الدفاع المقدس ، في حين ان التهديدات الجديدة كانت تتمثل في كيفية التصدي للتهديدات الاميركية . و لفت جلالي الى ان هذا التغيير الذي طرأ على مفهوم التهديدات ، ادى بدوره الى ايجاد تغييرات جذرية في خصوص الستراتيجية الدفاعية للبلاد .

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار