لماذا اعلنت شيرمان اعترافها بـ"إيران النووية" من تل أبيب ؟ + فيديو

رمز الخبر: 294130 الفئة: الطاقة النووية
وندی شیرمن 1

اعتبر الكاتب و المحلل السياسي الدكتور حسين رويوران اعلان مساعدة الخارجية الامريكية ويندي شيرمان اعتراف واشنطن بحق الجمهورية الاسلامية الايرانية في تخصيب اليورانيوم ، بأنه اقرار ، جاء على استحياء ، بحق ايران ، و انتصار كبير لمعاهدة الحد من الانتشار النووي ، التي كانت امريكا تحاول ان تفسرها حسب ما تريد .

و قال رويوران في تصريح لقناة العالم الاخبارية : ان الاذعان بإيران نووية سلمية ، هو انتصار كبير لإيران اقر به قبل ذلك بارك اوباما رئيس الولايات المتحدة ، و الان تؤكده السيدة شيرمان . و اعتبر هذا الخبير ان هذا القرار يطرح المعادلة الجديدة التي قامت عليها المفاوضات بين ايران و المجموعة الدولية والنتيجة المتوخاة منها في نفس الوقت . و اضاف رويوران : لا شك ان امريكا حاولت وحتى آخر لحظة ان تقحم مواضيع اخرى في الملف النووي، وكذلك قضية حقوق الانسان .. لكن صمود ايران و رفضها إقحام اي موضوع خارج الملف النووي و ثباتها في الدفاع عن حقها ، فرض على الطرف الآخر تحكيم القانون الدولي ، وهو معد للحد من الانتشار النووي ، و يضمن حقوق ايران النووية ، متوقعا ان هذا سيكون القاعدة الاساس في اي اتفاق مستقبلي يمكن التوصل اليه خلال الايام المقبلة .

 

 

و كانت ويندي شيرمان اعلنت للمراسلين في تل ابيب ، انه ينبغي ان تتم عملية تخصيب اليورانيوم في ايران في اطار محدد و مدروس ، و تحت اشراف كامل ، معتبرة ان امريكا كـ«اسرائيل» تريد ان لا تتم عملية التخصيب داخل ايران ، الا ان هذا الطلب ، هو طلب غير منطقي .

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار