نعيم قاسم : لا معارضة بسوريا بل هناك قرار دولي لتدمير سوريا المقاومة

رمز الخبر: 310625 الفئة: الصحوة الاسلامية
شیخ نعیم قاسم

أشار نائب الامين العام لـحزب الله لبنان الشيخ نعيم قاسم الى الازمة السورية ، و قال : لا يوجد في سوريا لا معارضة للنظام ، ولا مطالبة بحقوق مدنية ، انما هناك قرار دولي ، هو تدمير سوريا المقاومة لمصلحة انشاء سوريا صديقة لـ«اسرائيل» ، لافتا الى ان هذا القرار بدأ ينكشف ، رغم انه كان واضحا لنا مذ البداية .

و اضاف الشيخ نعيم قاسم خلال كلمة له في مؤتمر العالم الإسلامي ودوره في هندسة القوي العالمية : نعرف ان هناك مؤامرة دولية على سوريا لانها تشكل خطا اماميا للمقاومة ، و هناك 1600 شخص يعالجون في «اسرائيل» ،  ويتباهى «الاسرائيلي» بهذا الشيء ، متسائلاً : هل هذه معارضة تريد ان تصنع المستقبل؟ . و اردف القول : هم احدثوا دماراً في سوريا، وقتلوا الشعب، والخيار السياسي هو الذي ينتجه الشعب السوري وليس الذي يفرض دولياً علي البعض، لانهم يريدون بالسياسة ما لم يحققوه بالميدان العسكري . و لفت الشيخ قاسم الى ان حزب الله من المنطلق الاسلامي استطاع ان يبني علاقات سياسية في مختلف لبنان ، ليدل بشكل مباشر انه يتجه باتجاه المقاومة التي تجمع ولا تفرق . و أضاف ايضا ان مشروع امريكا في المنطقة هو تثبيت «اسرائيل» على حساب الشعب الفلسطيني ، و كل ما يتعرض له الشعب الفلسطيني هو ظلم وعدوان ، وحركة وزير الخارجية الاميركي جون كيري من اجل التسوية هي «اسرائيلية» ، لانهم يريدون ترسيم حدود «اسرائيل» لتصبح دولة معترف بها ، مشيراً الي ان كل ما يريدونه للفلسطينيين هو مخيم يؤمن لهم الطعام والشراب وعندما تريد «اسرائيل» تصل الكهرباء وهذه جريمة ضد الانسانية ، مؤكداً ان هذا لن يحصل بوجود المقاومة والشعب الفلسطيني المقاوم والباسل.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار