الأقصى في خطر ..

التوتر يخيم على المسجد الأقصى بعد اقتحامه من قبل 120 جنديًا ومستوطنًا من جهة باب المغاربة

رمز الخبر: 318194 الفئة: انتفاضة الاقصي
اقتحام المسجد الاقصى

خيم التوتر على المسجد الاقصى ، اليوم الاربعاء ، بعد اقتحامه صباحا من قبل جنود الاحتلال الصهيوني على دفعتين برفقة أحد المرشدين اليهود ، وسط حراسة مشددة من القوات الصهيونية الخاصة ، و راحوا تجولون في ارجائه حيث نظموا ما يشبه “بالمسيرة العسكرية” بدءً من باب المغاربة وحتى منطقة باب السلسلة .

وافاد شهود عيان بان أكثر من 100 جندي صهيوني برفقة أحد المرشدين اليهود اقتحموا المسجد الأقصى على دفعتين، ونظموا ما يشبه "بالمسيرة العسكرية" بدءا من باب المغاربة وحتى منطقة باب السلسلة . و تلقى الجنود المقتحمين شروحا عن الهيكل المزعوم ومعالمه، وتوزعوا في أنحاء متفرقة من الأقصى ، وتزامن ذلك مع اقتحام 20 مستوطنًا للمسجد، وعشرة من عناصر المخابرات الصهيونية للأبنية المسقوفة، مثل المصلى المرواني والجامع القبلي المسقوف. و سادت حالة من الغضب الشديد باحات الأقصى، وتعالت أصوات التكبيرات من قبل المصلين وطلاب وطالبات مصاطب العلم رفضالتلك الاقتحامات والاعتداء على المسجد.  وكان جمع من المجندات اقتحمن يوم امس المسجد الاقصى بالزي العسكري و نفذن جولات استكشافية في باحاته ومرافقه وسط شروحات من حاخامات وضباط مرشدين .

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار