الجيش السوري يسيطر على رأس العين في القلمون ويدخل منطقة "الحصن" تمهيدا تطهيرها

رمز الخبر: 318500 الفئة: دولية
الجيش السوري يتقدم بسرعة في القلمون

أفادت مصادر وكالة تسنيم الدولية عن انهيار كامل لدفاعات المسلحين الارهابيين في بلدة رأس العين الواقعة غرب يبرود ، وقالت إن الجيش السوري يتقدم بسرعة و يقوم بعمليات تطهير و تمشيط للبلدة ، وسط احتفال الأهالي بعودة الجيش السوري إلى بلدتهم ، فيما اعلن مصدر عسكري اليوم الاربعاء ، ان طلائع الجيش السوري دخلت منطقة "الحصن" الستراتيجية في محافظة حمص بعد الحاقها الهزيمة بالمجموعات الارهابية والتكفيرية هناك .

و عرضت قناة "الميادين" صوراً خاصة لمعارك رأس العين، حيث عمل الجيش السوري على فك الحصار عن المدنيين في البلدة، واحتفل سكان البلدة بسيطرة الجيش السوري عليها . و نقل مراسل الميادين أن المسلحين المنسحبين من رأس العين فروا باتجاه بلدتي الصرخة ورنكوس . الى ذلك اكد مصدر عسكري سوري ، ان "الجيش دخل منطقة الحصن وسيطر على حيين فيها" مشيرا الى ان هذه القوات "قامت بقصف محيط قلعة الحصن من اجل السيطرة على هذه القلعة". و بالقرب من هذه المنطقة، اوقع الجيش السوري خسائر فادحة في اوساط الارهابيين  فى كمين محكم غربي منطقة الزارة التي سيطر عليها الجيش  في الثامن من اذار  الجاري و الواقعة في منطقة الرستن بريف حمص، كما دمر أربعة زوارق بما فيها من ارهابيين وأسلحة. وفي منطقة القلمون حقق الجيش السوري تقدما بعد ايام عديدة  من استعادة مدينة يبرود الاستراتيجية في المنطقة، حيث دخل الجيش منطقة راس العين الواقعة جنوب غرب يبرود بعد ان احكم سيطرته على التلال الشرقية ليبرود.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار