تقرير مركز دراسات أمريكي : ربع مليون مُقاتل أجنبي يقاتلون بسوريـا

رمز الخبر: 319966 الفئة: دولية
مقاتلون أجانب

اظهرت دراسة بحثية لمركز الدراسات الأمريكية IAC عن عدد المقاتلين الاجانب في سوريا والدول التي تمول هؤلاء المقاتلين منذ بداية الاحداث وحتى نهاية 2013 تبين أن عددهم منذ نيسان 2011 وحتى 31 كانون الأول 2013 بلغ 248 ألف مقاتل أجنبي ، قتل منهم 58 ألفا و غادر منهم 82 الفا و هناك 12 الف مفقود بينما لازال 96 الف مقاتل أجنبي يقاتلون مع تنظيمي " جبهة النصرة " و "داعش" الإرهابيين وغيرها من الفصائل المسلحة في سوريا .

و ذكرت الدراسة أن أكبر تجمع للمقاتلين الاجانب في التاريخ حصل بسوريا بواقع 87 جنسية عالمية  وأن أعلى رقم للمقاتلين الاجانب الذين تواجدوا في سوريا بوقت واحد كان في تشرين الاول 2013 حيث بلغ عددهم 143 الف مقاتل بدأ بعدها هذا الرقم بالتناقص السريع. و تشير الدراسة أيضا أن  عدد المقاتلين الذين يحملون جنسيات أجنبية ( أوربية و أمريكية ) بلغ 12760 عاد منهم 2083 وتم سحب الجنسية من 574 ، فيما تحتل السعودية المركز الاول بعدد المقاتلين الاجانب بعدد 19700 مقاتل قتل منهم حوالي 4000. كما ذكرت الدراسة الأمريكية أن  تونس هي الاولى تليها السعودية بعدد النساء المشاركات في الجهاد بسوريا بواقع 96 فتاة وامرأة تونسية قتل منهم 18 وانحصر دورهم بالجنس و الترفيه. و اوضحت الإحصائيات التي أجرتها هذه الدراسة أن  34 مليار دولار دفعتها دول الخليج لتمويل المسلحين في سوريا باستثناء عمان بواقع: قطر 13 مليار دولار أما  السعودية 11 مليار دولار والباقي من دول خليجية أخرى .

وفيما يخص الكفاءات القتالية للمسلحين أظهرت الدراسة  :
- المقاتلون الشيشان هم الأكثر تدريبا
- المقاتلون السعوديون هم الاقل تدريبا و خبرة
- المقاتلون اللبنانيون هم الاكثر هروبا
كما كشفت أن  الجيش التركي خسر 247 جندي وضابط شاركوا بالقتال مع المسلحين لم يتم التصريح بسبب وفاتهم وسجلوا بانهم ضحايا لهجمات حزب العمال الكردستاني أو أثناء عمليات تدريبية.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار