تنظيم " داعش " الإرهابي يهجر مئات الأكراد من الرقة شرق سوريا عشية احتفالات عيد "نوروز"

رمز الخبر: 320157 الفئة: دولية
داعش

أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان أن ما يسمى بتنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" في سوريا ، المعروف اختصارا بـ"داعش" هجّر حوالى 600 كردي سوري من محافظة الرقة الخاضعة لسيطرته في شرق سوريا و ذلك عشية احتفالات المواطنين الكرد بعيد "نوروز" .

و قال المرصد السوري في بيان أن "داعش "  هجّر من قرى تل أخضر وتل فندر واليابسة ومدينة تل أبيض نحو 600 مواطن كردي بينهم مسنون ونساء ، و ذلك عشية احتفالات المواطنين الكرد بعيد  "نوروز" . وأضاف أن هذه الجماعة الوهابية  المتطرفة اعتقلت أيضا عشرات الشبان الكرد في هذه المناطق وقامت بإطلاق سراحهم فيما بعد ، وأعطتهم مهلة حتى المساء لمغادرة المناطق التابعة لـ"ولاية الرقة"، الاسم الذي اطلقه التنظيم على محافظة الرقة بعد سيطرته عليها . وأوضح المرصد أن "نحو 540 من المهجرين دخلوا الأراضي التركية، وأكثر من 20 مواطنا كرديا تمكنوا من الوصول إلى مدينة عين العرب، وتمت مصادرة أملاك المواطنين الكرد الذين هجروا من قبل الهيئة الشرعية التابعة لما يسمى "الدولة الإسلامية " بحجة تأييدهم لوحدات حماية الشعب الكردي". وأعرب المرصد السوري المعارض  الذي يتخذ من بريطانيا مقرا له، عن خشيته من أن تقوم " داعش "  بالهجوم على قرى أخرى في الريف الغربي لمدينة تل أبيض، يقطنها مواطنون كرد" .
ويكفّر التنظيم الاكراد ويسعى للسيطرة على الموارد النفطية الموجودة في مناطقهم. في وقت تعتبر فيه مدينة الرقة مركز ثقل هذا التنظيم المتطرف الذي قام بارتكاب العديد من الانتهاكات.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار