قائد الجيش اللبناني : الحرب علي الإرهاب والإرهابيين مفتوحة

رمز الخبر: 321238 الفئة: دولية
قائد الجيش اللبناني العماد جان قهوجي

أعلن قائد الجيش اللبناني العماد جان قهوجي «أن الحرب ضد الإرهاب والإرهابيين مفتوحة، خصوصاً أنه يتهدد كل اللبنانيين ولا يستثني أحداً منهم»، مؤكدًا «أن لا تهاون مع المجموعات الإرهابية ومع كل من يحاول أن يشكل ملاذاً آمناً لها».

وخلال حديث لصحيفة «السفير» اللبنانية نشرته الاثنين أعرب العماد قهوجي عن ارتياحه للإجراءات الحدودية الأخيرة لمنع استهداف المدنيين اللبنانيين في المناطق الحدودية أو في الداخل اللبناني، مشيرًا بذلك إلي انتشار الجيش اللبناني في بلدة عرسال المحاذية للحدود مع سوريا في شمال شرق لبنان، والتي حولتها الجماعات الإرهابية التكفيرية إلي قاعدة انطلاق لعمليات تفخيخ وتفجير السيارات المفخخة في المناطق اللبنانية ومعبرًا لتهريب السلاح وتسلل المسحين بين لبنان وسوريا. وشدد قهوجي علي «أن أي استهداف للجيش وباقي الأجهزة الأمنية هو استهداف للسلم الأهلي، وبالتالي لن يقف الجيش مكتوف اليدين». مؤكدًا علي «أهمية بقاء العسكريين في حالة جهوزية دائمة لمواكبة كل الاستحقاقات وفي الأولوية منها استحقاق تحصين الاستقرار والأمن». وأشار قهوجي إلي «وجوب استفادة اللبنانيين من المناخ الدولي والعربي الداعم للاستقرار، والمؤتمر الدولي الذي سيعقد في روما وما سيصدر عن القمة العربية من قرارات تدعم الجيش». وأكد قهوجي «أن الجيش لم ولن يتردد في حماية أبناء طرابلس (كبري مدن الشمال) من دون استثناء، لكن الحل ليس بالدماء، بل بوضع خطة عسكرية ـ امنية ـ تنموية شاملة وبوقف أبواق التحريض الطائفي والمذهبي بكل أنواعها».

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار