مرتزقة النظام الخليفي ينتهكون من جديد حرمة مسجد الصحابي"صعصعة بن صوحان"

رمز الخبر: 326908 الفئة: الصحوة الاسلامية
صعصعة

كرر مرتزقة النظام الخليفي انتهاكهم لحرمة مسجد الصحابي الجليل صعصعة بن صوحان العبدي في قرية عسكر البحرينية، وذلك عبر سكب الأصباغ داخل المسجد، والكتابة على الجدران، إلى جانب تكسير السياج الحامي للمسجد، وإحداث أضرار في الصخور التاريخية الموجودة داخله.

وأكد رئيس مجلس إدارة الأوقاف الجعفرية الشيخ محسن العصفور الاعتداء الجديد على المسجد، مشيراً إلى حصول اتفاق مع محافظ الجنوبية ومدير أمن المنطقة الجنوبية، على توفير حراسة دائمة للمسجد. وأوضح أنه تمّ تشكيل لجنة من مهندسين تابعين من الأوقاف الجعفرية والمجلس الأعلى للشؤون الإسلامية، لوضع خطة صيانة شاملة للمسجد. من جهته، قال صاحب موقع سنوات الجريش الباحث جاسم آل عباس إن "الصخور التاريخية الموجودة في المسجد نادرة، والاعتداءات المتكررة على المسجد وعدم الاهتمام به، قد يؤدي إلى اندثار هذا المعلم السياحي الديني الأقدم في البحرين". ويستعين النظام الخليفي بمجموعات كبيرة من المرتزقة الطائفيين من بلدان عربية واجنبية، خاصة السعودية والاردن والعراق ( المجرمون البعثيون الهاربون بعد سقوط نزام صدام) وبنغلادش وباكستان لقمع الانتفاضة السلمية للشعب البحريني.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار