الجيش السوري يبدأ عملية تحرير ما تبقى من الغوطة الشرقية

عادت الغوطة الشرقية لمدينة دمشق مُجدّداً لتحتل واجهة الاحداث الميدانية في سوريا مع بدء الجيش السوري لعملية عسكرية في بلدة "المليحة" بهدف إستئصال الجماعات الارهابية المسلحة ، حيث تمكن الجيش من السيطرة على الجبهة الجنوبية للبلدة ، فيما تنشط المعارك في الاطراف الاخرى، خصوصاً من جهة الشمال، بعد ان تقدمت القوات إنطلاقاً من مدينة "جرمانا" .

الجیش السوری یبدأ عملیة تحریر ما تبقى من الغوطة الشرقیة

وقالت المصادر انّ السيطرة على الجزء الجنوبي، حصل يوم أمس بعد تقدم القوات من جهة بلدة "شبعا" المحررة قبل أشهر، تحت غطاء مدفعي كثيف . وفي هذا الوقت، أشارت مصادر ميدانية إلى أن المعركة بدأت اثر اكتشاف نفق كانت بعض الكتائب تقوم بالعمل عليه للوصول إلى مشارف ساحة العباسيين، لتعمد الفصائل، وتحديدا لواء الأثر التابع لجبهة الأصالة والتنمية، إلى نسف مبنى يتحصن به مقاتلون للقوات السورية. واعتبرت أن المعركة تأتي كتمهيد لمحاولة اقتحام الغوطة الشرقية من جهة جوبر والمليحة، بالإضافة إلى دوما من خلال البساتين المحيطة بها والمتصلة بعدرا العمالية. وذكرت أن المجموعات المسلحة تصدت لهجوم الجيش، معتبرة أن ما يحدث أمر متوقع وجرى الاستعداد له منذ فترة طويلة.

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة