القافلة البحرية للجيش ترسو بميناء مسقط استعدادا لإجراء مناورات ايرانية - عمانية مشتركة

رمز الخبر: 328338 الفئة: سياسية
ناوگروه ارتش ایران

رست القافلة البحرية لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية في ميناء مسقط عاصمة سلطنة عمان وذلك استعدادا لإجراء مناورات مشتركة بين البلدين في ظل تعزيز التعاون القائم بين كلا الجانبين.

و أفاد القسم الدفاعي بوكالة " تسنيم " الدولية للأنباء أن هذه القافلة العسكرية التي غادرت قبل يومين رصيف المنطقة رقم 1 التابعة لسلاح البحر  بالجيش في ميناء بندر عباس جنوب الجمهورية الاسلامية الايرانية قد رست في ميناء السلطان قابوس أمس الجمعة لاجراء هذه المناورات المشتركة. وتضم القافلة العسكرية أيضا مدمرة الوند وقاذفة صواريخ شمشير/السيف/ والبارجة بوشهر اللوجستية ومروحيات AB212 والقاطرة سفير 3 التابعة لسلاح البحر في قوات حرس الثورة الاسلامية. والجدير بالذكر أن أواصر الجوار بين ايران الاسلامية وسلطنة عمان في مضيق هرمز الاستراتيجي من شأنها أن تؤدي الي تعزيز الامن في هذا المضيق الاستراتيجي الذي تمر منه الكثير من السفن في ظل تزايد التهديدات التي تواجهها هذه السفن لدي مرورها من المضيق المذكور. وحسب معاهدة عام 2010 بين سلاح البحر الايراني وسلطنة عمان فإن البلدين يجريان سنويا مناورات مشتركة في أحد الجانبين. ومن المقرر أن تجري المناورات البحرية المشتركة بين ايران الاسلامية وسلطنة عمان بعد غد الاثنين 7 نيسان الجاري. وكان قائد سلاح البحر في الجيش الاميرال حبيب الله سياري قد أشار في وقت سابق الي اجراء المناورات المشتركة بين ايران وسلطنة عمان مؤكدا أنها تؤدي الي المزيد من تعزيز قوات سلاح البحر واقتدارها أكثر من أي وقت مضي حيث يعتبر أمن عمان أمن الجمهورية الاسلامية الايرانية .

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار