اصابات بتفجير بمركز اقتراع رئاسي وكرزاي يدعو للتصويت

رمز الخبر: 328773 الفئة: دولية
اصابات بتفجير بمركز اقتراع رئاسي جنوب شرق افغانستان

اصيب 4 ناخبين إثر انفجار في مركز للاقتراع باقليم لوجار جنوب شرق افغانستان اليوم السبت بعد ساعات من بدء الإدلاء بالاصوات في الانتخابات الرئاسية لاختيار خلَف للرئيس حامد كرزاي وسط تدابير امنية مشددة.

و قال عبد الحميد حاكم منطقة محمد أغا بالإقليم انه وقع الانفجار قرب مركز للإقتراع عبارة عن مبنى مدرسة وأدى الى إصابة أربعة ناخبين أحدهم اصابته حرجة". هذا ودعا الرئيس الافغاني حامد كرزاي اليوم السبت الناخبين الافغان الى "تحدي" تهديدات حركة طالبان والادلاء باصواتهم في الدورة الاولى من الاقتراع الرئاسي. وادلى كرزاي بصوته قبيل الساعة الثامنة (3,30 تغ) بمدرسة بالعاصمة الافغانية. وقد تبعه المرشحون الثلاثة الاوفر حظا لكسب اصوات في هذه الانتخابات. وقال كرزاي " نعيش يوما مهما لمستقبلنا ولمستقبل بلدنا". واضاف "ادعو الشعب الافغاني الى التوجه الى مراكز التصويت على الرغم من المطر والبرد وتهديدات الاعداء ليتيح لهذا البلد اجتياز مرحلة جديدة على طريق النجاح". واكد الرئيس المنتهية ولايته " ادليت بصوتي وانا سعيد وفخور بانني مواطن افغاني". ويتنافس ثمانية مرشحين على خلافة كرزاي الذي قاد هذا البلد الفقير الذي يضم 28 مليون نسمة، منذ سقوط حكم طالبان في 2001، لكن الدستور يمنعه من الترشح لولاية رئاسية ثالثة. ويبدو ثلاثة من الوزراء السابقين في حكومته الاوفر حظا في هذا الاقتراع، وهم زلماي رسول الذي يعتبر مرشح الرئيس المنتهية ولايته واشرف غني وهو اقتصادي معروف وعبد الله عبد الله الذي حل في المرتبة الثانية في الانتخابات الرئاسية الماضية. وصوت الوزراء الثلاثة صباح اليوم في كابول.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار