عراقجي : ايران الاسلامية ترى محادثات فيينا بناءة وجادة في التحرك نحو الاتفاق النهائي

رمز الخبر: 332401 الفئة: الطاقة النووية
عباس عراقجي

قال الدكتور عباس عراقجي مساعد وزير الخارجية للشؤون الدولية والحقوقية وكبير مفاوضي الفريق النووي الايراني ، ان جولة المفاوضات النووية بين ايران الاسلامية و مجموعة السداسية الدولية ، بناءة ، و تبعث على التفاؤل بالتحرك نحو الاتفاق النهائي مؤكدا ان المفاوضات ركزت على ضرورة تلبية مطالب ايران واحترام حقوقها ورفع كل اشكال الحصار عنها .

و خلال مؤتمر صحفي في فيينا ، اوضح عراقجي انه متفائل بشان المفاوضات ونتائجها ، واذا ما توفرت حسن النوايا من الطرف المقابل فان امكانية الانتقال الى صياغة الاتفاق النهائي متاحة ، مؤكداً ان جولة اللقاءات كانت جادة وبناء وان تقدما كبيرا حصل علت صعيد حسم العديد من الملفات لكنه ما زالت مسائل اخرى عالقة سيتم حسمها تاليا . و اشار عراقجي الى ان احد اهداف المفاوضات هو اثبات سلمية البرنامج النووي السلمي لايران ، و ان موضوع تخصيب اليورانيوم متواصل ولن يتوقف وليست لدينا اي مشكلة في الاشراف والرقابة ، لان برنامجنا سلمي ، ولا يوجد ما نخفيه ، مشددا على ان الوفد الايراني اكد  مرارا وتكرارا ان منظومات الدفاع لن تدخل ضمن هذه المحادثات.
و كان مايكل مان المتحدث باسم وزيرة خارجية الاتحادِ الاوروبي اكد هو الاخر أن محادثات فيينا بين ايران الاسلامية و الدول الست قد حققت تقدماً ، مشيراً الى أنّ الهدف من هذه الجولة الجديدة ، هو التوصل الى اتفاق نهائي.
و بدأت الجولة الثالثة من المفاوضات النووية بين إيران الاسلامية و مجموعة السداسية الدولية الثلاثاء ، في الساعة 9:30 بالتوقيت المحلي في المقر الأوروبي لمنظمة الأمم المتحدة في فيينا بمشاركة وزير الخارجية الدكتور محمد جواد ظريف ومنسقة السياسة الخارجية للإتحاد الأوروبي كاترين أشتون و نواب وزراء الخارجية للدول الست ، وذلك للتوصل إلي إتفاق نهائي في إطار مبادرة العمل المشترك .

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار