النائب المستقيل السبع: التجنيس السياسي في البحرين فاق حاجز الـ 80 ألفاً

رمز الخبر: 332578 الفئة: الصحوة الاسلامية
عبد المجيد السبع

قال عضو كتلة الوفاق النائب المستقيل عبد المجيد السبع ، إن " التجنيس السياسي الذي يواصل النظام الخليفي العمل به لتغيير التركيبة الديمغرافية للبلاد هو خيانة للوطن والهوية الوطنية "، مشدداً على أن التاريخ والأجيال القادمة لن يرحموا أحداً من القائمين عليه.

و أكد السبع أن آثار وتداعيات "التجنيس السياسي " الذي أخذت تضيق منها كل مكونات الوطن على حد سواء أصبحت كارثة على الاقتصاد والخدمات التعليمية والصحية والاسكانية وكل مناحي الحياة، فيما ساهمت بشكل تدريجي في انتشار الظواهر الاجتماعية الغريبة. ولفت السبع  الى أن المجنسين في البحرين لم يُبدوا أي قابلية للاندماج في الهوية البحرينية حيث لا زالوا يعتزّون بهوياتهم الأصلية وهي الحالة الطبيعية لأي انسان، مبدياً رفضه القاطع من استمرار النظام في تخريب الهوية واستخدام هؤلاء كآلة لهذا التخريب. وعن احصائيات التجنيس، أشار الى عدم وجود أرقام معلنة بهذا الصدد فالمشروع ينفّذ بشكل سري وبعيدا عن كل الضوابط القانونية وحتى الانسانية، متحدّثاً عن أن الاحصائيات القديمة التي تم تداولها في 2001 و2002 تشير إلى تجنيس ما يقارب 7000 إلى 8000 مجنس سنوياً، أي خلال عشر سنوات تم تجنيس ما يزيد على 80 ألف مجنس، وهو رقم مخيف يثير الذعر على مستقبل البلاد الذي أصبح في مهب الريح، ورغم كارثية هذه الأرقام لكن يبدو ان الأرقام الحقيقية أكبر من ذلك بكثير. ودعا السبع إلى معالجة وطنية تتداعى لها كل الأطراف من أجل حلّ هذا الملف، مضيفاً أن المعارضة تتعاطى مع هذا الملف بشكل انساني ولن تدعو إلى صيغ إلّا وفق ما تقره المسؤولية الوطنية والإنسانية وتعتمده المواثيق والمقررات الدولية والإنسانية.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار