السفير ركن أبادي : انفراجات بين طهران والرياض ستنعكس إيجاباً على ملفات المنطقة

رمز الخبر: 334348 الفئة: سياسية
لحود وركن ابادي

اعرب السفير الايراني لدى لبنان غضنفر ركن أبادي بعد لقائه الرئيس اللبناني الأسبق اميل لحود ، اليوم الخميس ، عن شعوره بوجود انفراجات بين ايران الاسلامية والعربية السعودية ، ستترك آثاراً ايجابية على كل الملفات لا سيما منها المتعلقة بالشرق الأوسط ، مكرراً مواقف طهران الداعية إلى بناء أفضل العلاقات مع كل بلدان المنطقة خاصة السعودية ومؤكدا ان لبنان سيجتاز الاستحقاق الرئاسي مثلما اجتاز استحقاق الحكومة .

و كرر السفير الإيراني مواقف طهران السابقة التي تصر عليها إيران خصوصاً "ما يتعلق منها بالتطورات في ملفها النووي ، و المحادثات الأخيرة مع مجموعة السداسية ، و المواضيع المطروحة في هذه المرحلة، في اطار الحل الشامل" ، لافتاً إلى أن "طهران تأمل أن يكون لها أحسن العلاقات مع كل البلدان في هذه المنطقة ، وعلى رأسها المملكة العربية السعودية" . و أشار ركن أبادي بعد لقائه الرئيس اللبناني الاسبق اميل لحود الى "استمرار وقوف ايران إلى جانب لبنان ، وجميع اللبنانيين"،  مشدداًعلى "تعزيز الوحدة الوطنية في لبنان ، و إرساء الحوار بين جميع الطوائف والأطياف السياسية" ، لافتاً إلى أن "لبنان يجتاز بشكل إيجابي هذه المرحلة الصعبة على الرغم من كل المخاطر المقبلة على هذه المنطقة" . كما تحدث السفير ركن ابادي عن الاستحقاق الرئاسي فرأى أن "اللبنانيين مثلما اتفقوا واتحدوا واجتازوا مرحلة تشكيل الحكومة و البيان الوزاري سيجتازون هذا الاستحقاق وهذه المرحلة"، داعماً "كل الجهود التي تبذل من أجل الحفاظ على الاستقرار و الوحدة في لبنان" .

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار