65 قتيلاً بينهم سعوديون بعمليات عسكرية لتصفية القاعدة في اليمن

رمز الخبر: 346426 الفئة: دولية
اليمن

أكد مسؤولون في الحكومة اليمنية استمرار ما وصفوه بـ"أكبر عملية عسكرية" تستهدف مواقع تابعة لتنظيم"القاعدة في شبه الجزيرة العربية"، في محافظتي "أبين" و"شبوة"، وسط أنباء أولية عن سقوط 65 قتيلاً على الأقل.

و وصف مسؤول يمني  الهجمات التي يشنها الجيش اليمني منذ السبت الماضي، بمشاركة القوات الجوية والبرية، "غير مسبوقة"، مشيراً إلى أن العملية أسفرت عن مقتل 65 على الأقل من العناصر المسلحة، بينهم عدد من السعوديين. وأضاف " ان مجموعة من القوات الخاصة قتلت ما يُعتقد أنهم قياديون كبار في القاعدة، خلال اشتباكات مع مجموعة من عناصر التنظيم، كانوا يستقلون سيارة على أحد الطرق السريعة بمحافظة شبوة " وقال " إن الجيش جمع جثث القتلى، بهدف إخضاعها لفحص "الحامض النووي" DNA، للتأكد من هوية أصحابها ". وتابع المسؤول اليمني قائلا " ان طائرات بدون طيار تابعة للجيش الأمريكي، شاركت ايضا في استهداف مقاتلي تنظيم القاعدة في اليمن، حيث استهدفت يوم الاحد الماضي مواقع للقاعدة في منطقة جبلية بمحافظة أبين، جنوبي اليمن، وهي ذات المنطقة التي تجمع فيها عشرات من أفراد تنظيم القاعدة في جزيرة العرب مؤخراً، للاجتماع مع  ناصر الوحيشي، زعيم فرع اليمن، والرجل الثاني في التنظيم العالمي للقاعدة ".

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار