ائتلاف دولة القانون: توجه الشعب نحو دولة القانون أثار حفيظة الآخرين

رمز الخبر: 346446 الفئة: دولية
ائتلاف

اكد النائب عن ائتلاف دولة القانون محمد الصيهود اليوم الثلاثاء، ان توجه الشعب نحو دولة القانون أثار حفيظة الآخرين من الكتل السياسية، فيما اشار الى ان الشعب هو من سيحدد رئيس الوزراء القادم، وليس من حق اي احد الحديث عن الولاية الثالثة ورئاسة الوزراء، مضيفا ان الذي يتحدث عنها لازال يعيش في الثقافة الصدامية التي هي مصادرة لارادة الشعب.

و بيّن الصيهود أن الشعب العراقي هو الذي يقرر من هو رئيس الوزراء القادم، وانه الجهة الوحيدة المخولة بتحديد هذا الشخص من خلال صناديق الاقتراع"، مضيفاً "فاذا اراد الشعب شخصاً معيناً لايمكن لاي كتلة سياسية ان تقف بوجهه. وتابع ان "الشعب العراقي وعى حقيقة كثير من الكتل التي لاتهمها مصلحة البلد، وان الاغلبية من ابناء الشعب متوجهين الى دولة القانون كونها تبنت المشروع الوطني وحافظت على العراق ووقفت بوجه التحديات التي يراد منها تقسيم البلد واضعافه"، مشيراً الى ان توجه الشعب العراقي نحو دولة القانون أثار حفيظة الآخرين". ومن المقرر ان تجري الانتخابات البرلمانية في الثلاثين من نيسان الحالي.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار