قيس الخزعلي: استهداف حركة أهل الحق لن يمر من دون عقاب

اكد الامين العام لحركة اهل الحق العراقية قيس الخزعلي امس السبت، بأن استهداف الحركة لن يمر من دون عقاب، فيما انتقد السياسيين والاحزاب الذين لم يدينوا التفجير الذي استهدف تجمعاً انتخابياً للحركة يوم الجمعة 25 -نيسان -2014، ووصفهم بـ"دواعش السياسيين".

قیس الخزعلی: استهداف حرکة أهل الحق لن یمر من دون عقاب

و قال الخزعلي في مؤتمر صحفي عقده امس السبت  بمقر الحركة في بغداد، ان " من لم يصدر بيانا يدين فيه التفجيرات التي تعرضت لها الحركة وأنصارها يوم الجمعة، من الاحزاب والسياسيين عبرنا عنهم بأنهم دواعش سياسة"، مشددا على أن هذا الاستهداف لن يمر من دون عقاب وسيكون ردنا قانونيا. وأكد أن الكثير من البيانات والاستنكارات صدرت من الامم المتحدة وبعض الكتل السياسية بشأن التفجير الذي استهدف كتلة صادقون"، مشيرا الى ان "احزاباً وكتلاً سياسية اخرى فرحت بهذا التفجير. وكانت حركة أهل الحق بقيادة قيس الخزعلي التي دخلت مضمار المنافسة الانتخابية بكتلة "صادقون" تعرضت يوم الجمعة 25 نيسان، إلى استهداف ارهابي بعبوة ناسفة وتفجير مفخختين إحداها يقودها انتحاري، استهدف تجمعاً انتخابياً شرقي بغداد، ما اسفر عن استشهاد نحو 30 شخصاً وإصابة العشرات.

الأكثر قراءة الأخبار الانتخابات العراقية الثالثة
أهم الأخبار الانتخابات العراقية الثالثة
عناوين مختارة