حماس ترحب بخطاب عباس والكيان الصهيوني يتهمه بإطلاق رصاصة الرحمة على المفاوضات

رمز الخبر: 351730 الفئة: دولية
محمود

وصفت حركة "حماس" خطاب رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس بشأن ضرورة إنجاز المصالحة بالإيجابي، مشددة على أن الحكومة المقبلة مؤقتة ولها مهمات محددة، ومن جانبها اتهمت تل أبيب عباس بأنه أطلق رصاصة الرحمة على عملية التسلوية برفضه الاعتراف بـالكيان الصهيوني كدولة يهودية.

و قال المتحدث باسم الحركة فوزي برهوم على صفحته على موقع التواصل "فيسبوك" إن خطاب عباس أمام المجلس المركزي اعتراف وإعلان بفشل خيار المفاوضات مع الكيان الصهيوني ويدفع للانسحاب منها، ورحب برفض عباس الاعتراف بيهودية كيان الاحتلال وتمسكه بخيار عودة اللاجئين وإطلاق سراح الأسرى. من جانبها اتهمت تل أبيب رئيس السلطة الفلسطينية بأنه أطلق "رصاصة الرحمة" على عملية التسوية برفضه الاعتراف بـالكيان الغاصب للقدس دولة يهودية، واشتراطه وقفا كاملا للاستيطان والإفراج عن الأسرى لتمديد المفاوضات. وأكد الكيان الصهيوني تعليقا على خطاب ابو مازن أنه أعاد تكرار الشروط ذاتها مع معرفته أن هذا الكيان لن يقبلها، متهما إياه بإقامة تحالف مع حركة حماس التي وصفها بالمنظمة الإرهابية الدموية التي تدعو إلى القضاء علي الكيان المذكور.

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار