غالبية الأكراد السوريين سيشاركون بانتخابات الرئاسة

رمز الخبر: 354973 الفئة: دولية
الحركات الكردية

أعلنت أغلبية الحركات السياسية الكردية عن نية معظم الأكراد السوريين في المشاركة بالانتخابات السورية، في موقف مناقض لتوجه بعض الحركات السياسية الكردية المعارضة في البلاد حيث اكد رئيس المبادرة الوطنية للأكراد السوريين عمر أوسي أن الحركات ستشارك في الانتخابات الرئاسية المقبلة، وأنها تدعم ترشح بشار الأسد.

وفي تصريح لصحيفة الوطن السورية قال أوسي، ان «المجلس الوطني الكردي» و«مجلس غرب كردستان» وبعض المجموعات الكردية السياسية خارج المجلسين سيقاطعون هذه الانتخابات" . واضاف " إن المزاج الشعبي الكردي يؤيد المشاركة في الانتخابات بغض النظر عن مواقف المعارضة الكردية أو المجموعات الكردية المنضوية تحت مانشيتات المعارضة سواء في الداخل والخارج ".ولفت أوسي إلى أن قرابة مليون كردي سوري يعيشون في دمشق سيمارسون حقهم وواجبهم الانتخابي قائلا ان «أغلبية أكراد سوريا سيشاركون في الانتخابات وفي بعض المناطق يمكن ألا تحدث انتخابات ولكن هذا لن يؤثر على نتيجتها النهائية». واعتبر أوسي أن «الأسد هو من أفشل العدوان العالمي على سوريا والذي لو تمكن من تحقيق أهدافه لدخلت البلاد نفق الحرب الأهلية». وتابع السياسي الكردي أن « المبادرة تنظر إلى الأسد كرمز لوحدة سوريا ولبقائها موحدة». وتوقع أوسي أن يحصد الرئيس الأسد أغلبية الأصوات في مجلس الشعب وأن يكون هناك مرشح أو مرشحان سيجتازون سقف الـ35 صوتاً من أصوات النواب، موضحاً أنه لايستطيع تحديد المرشحين الآخرين اللذين سيحصل كل منهما على تأييد 35 عضواً لأن عملية التصويت تتم بطريقة «سرية للغاية».

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار