واشنطن بوست : أكبر مسؤولين في الاستخبارات العسكرية الاميركية يغادران منصبيهما

رمز الخبر: 355903 الفئة: دولية
امريكا

اعلنت صحيفة "واشنطن بوست" نقلا عن وزارة الدفاع الاميركية ( البنتاغون) امس الاربعاء ان مدير وكالة الاستخبارات العسكرية الاميركية الجنرال مايكل فلين و مساعده ديفيد شيد ، سيغادران منصبيهما مع بداية الخريف القادم بعد انتقادات وجهت لكيفية ادارتهما للوكالة .

وجاء في بيان لوزارة الدفاع الامريكية ان المسؤولين "اعلنا رسميا  انهما ينويان التقاعد هذا العام" ، مضيفا ان هذا القرار قد تم اتخاذه منذ بعض الوقت .  و بحسب الصحيفة الامريكية ، فان المسؤولين تم دفعهما الى المغادرة بعد ان "زرعا الفوضى" داخل الوكالة بسبب ادارتهما المثيرة للجدل ، واشير الى دخول الجنرال فلين في نزاع مع مساعد وزير الحرب المكلف الاستخبارات مايكل فيكرس. وبحسب واشنطن بوست فان ادارة وكالة الاستخبارات العسكرية يمكن ان تسند الى ماري ليجير التي قد تصبح اول امراة تتولى هذا المنصب.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار