الجيش السوري يباغت المسلحين بجوبرفي ريف دمشق ويستعيد «منطقة الانفاق»

رمز الخبر: 356518 الفئة: دولية
الجيش لسوري

اخترق الجيش السوري خطوط تماسِ المسلحين في حيِ جوبر بريف دمشق من ثلاثة محاور رغم صعوبة العملية العسكرية التي أدت الى مقتل عدد من مسلحي أجناد الشام وآخرين من جبهة النصرة كما دمر الجيش غرفة عمليات تابعة للمسلحين في المليحة.

وبينما كانت العملية العسكرية في المليحة تسير على وقع المواجهات الاعنف في الغوطة الشرقية، حشد الجيش السوري قواته بصمت بعيداً عن عدسات الاعلام لاستعادة كامل جوبر -منطقة الانفاق- كما تسمى. وبدأت العملية العسكرية في جوبر من ثلاث محاور ليتم ضرب خمسة اهداف في عمق الحي، واستهدفت قادة المجموعات المسلحة، بعدها قامت مدفعية الجيش باستهداف عشرات الاهداف التي رصدت خلال الاشهر السابقة، ما اسفر عن سقوط عدد كبير من مسلحي ما يسمى كتيبة اجناد الشام وقناصين من جبهة النصرة وكتيبة هارون الرشيد، كما تم تدمير مبنى تحصن بداخله مسلحو النصرة في منطقة نفيسة وقتل كل من كان بداخله. وحقق الجيش السوري خرقاً واضحاً من جهة المحور الشمالي الشرقي، ومن محور المتحلق الجنوبي، رغم صعوبة العملية في جوبر بسبب قيام المسلحين بتفخيخ الابنية وحفر الانفاق. وتحدث خبير العسكري ان المسلحين كانوا يظنون ان الجيش سيتقدم باتجاه جوبر بعد تطهير المليحة، وبالتالي كل التحشيد من قواتهم الاساسية كان من محور واحد، فمن حيث لم يحستبوا تقدم الجيش باتجاههم محققاً بذلك تقدماً مميزاً. وآخر تقدم حققه الجيش السوري في المليحة توازياً مع عملية جوبر فدمر غرفة عمليات لمسلحي ما يسمى بجيش الاسلام، وسيطر على عدد من المعامل، بينها معمل الثلج ومعمل البسكويت وبناء الندى من الجهة الغربية لتل كوفير مليحة، ومن الجهة الجنوبية سيطر على محيط جامع الحسن على طريق الافران. وتم اشعال جبهات عدة في الغوطة الشرقية سوياً، امتداداً من المليحة الى عين ترمة، زمالكا، زبدين، صقبا، دير العصافير ودوما.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار