في حديث له لقناة النيل المصرية...

شيخ الازهر يدافع عن المذهب الامامي الجعفري

رمز الخبر: 370026 الفئة: ثقافة و علوم
شیخ شلتوت و شیخ الطیب

اعلن شيخ الأزهر الشيخ أحمد الطيب تأييده فتوى الشيخ محمود شلتوت التي أصدرها قبل 50 عاما حول المذهب الشيعي الامامي الجعفري, وأكد أن هذا المذهب يعد أحد المذاهب الإسلامية الخمسة, وتعامله مع باقي المذاهب جائز في كل الحالات, وكما أن كل شخص حر أن ينتقل من المذهب المالكي إلى المذهب الحنفي, كذلك يمكنه أن ينتقل من المذاهب الرابع إلى المذهب الخامس.

و اضاف قائلا " إن كل من لا يعتبر المذهب الشيعي مذهبا من المذاهب الإسلامية, بالإضافة إلى أنه يخالف رأي كبار الأزهر وأهل السنة, فإنه يقوم بعمل من شأنه أن يزيد من الفرقة ويشعل الفتنة بين المسلمين, ومع هذا الإنفتاح, لا يوجد شك لدينا أنه شخص مأجور". كما أضاف شيخ الازهر أن مكانة الإفتاء في موضوع المذاهب الإسلامية فقط وفقط يختص بالأزهر وأن المفتين المتعصبين في السعودية ليس لديهم أي شرعية في هذا الخصوص, وهذه المسائل من الأهمية بمكان حيث أنني شخصيا لو تكلمت بما يتناقض مع هذا الكلام أكون قد أخطأت وانحرفت ". وأكد المفتي المصري ضرورة الحذر من تهديدات وأطماع الدول المختلفة وخاصة في منطقة الخليج الفارسي والتي تحاول أن توجه ضربة لهذه العقائد الإسلامية الصحيحة.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار