مساعد الخارجية: وفد مجلس الشوري الاسلامي سيتوجه الي سوريا للمشاركة في مراقبة الانتخابات

اعلن مساعد وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية في الشؤون العربية والافريقية حسين امير عبد اللهيان أن وفدا من مجلس الشوري الاسلامي سيتوجه الي سوريا للمشاركة في مراقبة الانتخابات الرئاسية التي ستجري في هذا البلد وذلك في مؤتمر صحفي عقده أمس الاحد تناول فيه مختلف القضايا الاقليمية والدولية والعلاقات بين ايران الاسلامية والدول العربية.

أمیر حسین عبد اللهیان

و قال المسؤول في تصريح ادلي به امس الاحد علي هامش طاولة مستديرة عقدت بعنوان "دور ايران في حل ازمات الشرق الاوسط"، ان وفد مجلس الشوري الاسلامي سيزور سوريا في 3 حزيران / يونيو القادم للمشاركة في مراقبة فرز الاصوات للانتخابات الرئاسية فيها. ولدي اجابته علي سؤال لمراسل وكالة ˈارناˈ بشأن جهود بعض الدول لايداع المبالغ المفرج عنها بعد اتفاق جنيف في حساب البنك المركزي قال " انه في ضوء الاتفاق المبرم لعودة بعض اموال الجمهورية الاسلامية الايرانية المجمدة والبالغة 4.2 مليارات دولار، قامت الانظمة المصرفية في الخليج الفارسي ببعض الاجراءات في هذا المجال وتم تحويل قسم من المبلغ عبرها لحساب البنك المركزي في ايران الاسلامية‌ ". وحول مصير الدبلوماسي المختطف في اليمن نور احمد نيكبخت قال " انه في ضوء التقارير التي قدمتها لنا الجهات المعنية في اليمن حول مصيره فقد توصلنا الي نتيجة بانه في اتم الصحة ولقد شعرنا بالكثير من التفاؤل بان نشهد الافراج عنه في المستقبل القريب ". وفيما يتعلق بدعوة المسؤولين السعوديين لوزير الخارجية لزيارة الرياض قال " ان تنظيم موعد زيارة الدكتور ظريف الي السعودية مدرجة في جدول الاعمال الا ان موعد الزيارة لم يحدد بعد ". واوضح ان الدعوة موجهة لوزير الخارجية محمد جواد ظريف للمشاركة في الاجتماع الوزاري للدول الاعضاء في منظمة التعاون الاسلامي، وقال " اننا نتدارس حاليا مسالة ان يشارك ظريف او احد المسؤولين في وزارة الخارجية في الاجتماع المذكور ونعمل علي تنظيم موعد هذه الزيارة ". ولدي علي سؤال اخر بشان لقاء احمد الجربا احد قادة المعارضة السورية مع قادة زمرة المنافقين في باريس قال " اننا نعتبر احمد الجربا شخصية ضعيفة من الناحية السياسية، والشخص الاسوأ لمستقبل سوريا كونه لا يستطيع تحديد مسالة انه مع من يلتقي علي المستوي الخارجي ". واضاف " علما بان زمرة المنافقين تعتبر تنظيما ميتا ومنسيا في ايران لا يمكنه احياء نفسه عبر الملف السوري اطلاقا ". وقال " اننا نعتقد ان هذا اللقاء هو في الحقيقة نهاية لملف الجربا كمعارض سوري وقد ارتكب خطأ اساسيا، كما ان المنافقين لا يمكنهم ايضا الاستفادة من هذا الامر لطرح انفسهم من جديد ". وفي جانب آخر من تصريحاته اعتبر لقائه الاخير مع قادة حماس خلال زيارته الاخيرة الي قطر بانه كان مفيدا وبناءً واضاف " ان السيد خالد مشعل طرح خلال اللقاء نقاطا حول تطورات المنطقة ومنها ما يتعلق بالقضية السورية ما ازال بعض الغموض تجاه مواقف حماس والتي كانت قد طرحت في وسائل الاعلام من قبل ". واضاف " لقد وجه خالد مشعل الشكر صراحة خلال اللقاء لجهود سوريا وبشار الاسد شخصيا لدعم الفصائل الفلسطينية وتيار المقاومة وفي الوقت ذاته اعتقد باننا سنشهد في الايام القادمة مواقف دقيقة منه حول التطورات السورية ". وأجاب علي سؤال اخر حول احتمال ان يقوم خالد مشعل بزيارة الي طهران قال " ان هذه الزيارة ستتم ولكن موعدها لم يحدد بعد". 

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
أهم الأخبار