قائدسلاح البر:مناورات بيت المقدس أرعبت أمريكاوالأعداء

أشار قائد سلاح البر في جيش الجمهورية الاسلامية الايرانية العميد أحمد رضا بوردستان الي انتهاء مناورات بيت المقدس 26 التي جرت مؤخرا وشدد علي أنها أرعبت الاعداء وأمريكا موضحا أن الحرب بين ايران الاسلامية وأمريكا لاتنتهي نظرا لطبيعتها الاستعلائية ونزعتها الاستكبارية التي ما انفكت لاتفارقها حتي الآن خاصة وانها تلقت ضربات قاضية من الشعب الايراني.

امیر پوردستان فرمانده نیروی زمینی ارتش

و أفاد مراسل وكالة " تسنيم " الدولية للأنباء في اصفهان أن العميد بوردستان أعلن ذلك في نهاية مناورات بيت المقدس 26 معربا عن بالغ شكره لكل الذين شاركوا بشكل مباشر أو غير مباشر في هذه المناورات. وأشار المسؤول الي كلام للامام علي (ع) ما معناه اتق عدوك الذي يتحبب اليك ويدعو الي السلم في حين كان لك بالامس العدو اللدود مؤكدا أنه يريد أن يري أية ثغرة لتسديد ضربته اذن يجب التحلي بالفطنة والحذر. وقال المسؤول " ان أمريكا لن تتصالح مع الجمهورية الاسلامية الايرانية لأنها تلقت ضربة قوية ولهذا فإن قائد الثورة الامام الخامنئي يقول انه غير متفائل بالتفاوض مع أمريكا حيث أن الاستكبار لن يدخل في سلام مع ايران الاسلامية أبدا ولن يتخلي عن طبيعته الاستعلائية ليجلس حول مائدة المفاوضات".

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
أهم الأخبار