المعارضة البحرينية تعلن رفضها قرار نظام ال خليفة بمنع التجمعات بمنطق التهديد

رمز الخبر: 385944 الفئة: الصحوة الاسلامية
تظاهرات البحرین

أكدت القوى الوطنية الديمقراطية المعارضة في البحرين أن الممارسات القمعية التي يعتمدها نظام آل خليفة وإجراءاته التعسفية باتت تشمل أي صوت أو كلمة للشعب، وافاد موقع جمعية الوفاق الوطني الاسلامية اليوم الجمعة، ان استهداف الأجهزة الأمنية لكل صوت بالقتل أو بالاعتقال أو المنع التعسفي يعكس حجم الإستبداد والتسلط والحكم الشمولي الذي يحارب حرية الرأي والتعبير بكل أدوات البطش.

و قالت القوى الوطنية " ان منع النظام للتجمع الذي دعت له القوى الوطنية الديمقراطية في البحرين اليوم الجمعة في منطقة سار بمنطق التهديد والوعيد وعسكرة المنطقة هو عمل جبان ومرفوض ويبرز العسكرة لقرارات السلطة". وتساءلت عن حقيقة دواعي المنع الاستفزازي وما سبب القرارات المزاجية التي تصدر قبال أي صوت حر أو رأي آخر، وشددت على أن قرار السلطة باطل وليس له أي سند قانوني وأن هذه الممارسات تعكس حاجة البحرين لمؤسسات وطنية تحكمها المصلحة الوطنية وليس عقلية التحزب وخدمة المزاج السلطوي القائم على معاداة الشعب والخوف من أي رأي يطالب بالعدالة والإنصاف ورفض الفساد والمطالبة بالديمقراطية.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار