مرصد البحرين : الاعتداء على جامع عالي الكبير سلوك متعمد يسبقه التخطيط والقصد

وصف مسئول قسم الحريات الدينية في مرصد البحرين لحقوق الإنسان الشيخ ميثم السلمان الاعتداء على جامع عالي بالاستفزاز الخطير والاعتداء الآثم، معتبرا التعديات المستمرة على المساجد المسجلة في الأوقاف الجعفرية امتدادًا لأجندة هدم ٣٨ مسجدا في فترة السلامة الوطنية عام 2011، وكشف عن أن قسم الحريات الدينية بمرصد البحرين لحقوق الإنسان قد رصد 3 اعتداءاتٍ على جامع عالي الكبير منذ كانون الثاني عام 2013.

مرصد البحرین : الاعتداء على جامع عالی الکبیر سلوک متعمد یسبقه التخطیط والقصد

وقال السلمان، ان "الجهات المتورطة في هدم المساجد أرادت بهدمها 38 مسجدا هدم جسور الالتقاء والألفة بين المكونات الوطنية والتلاوين المذهبية، ولكنهم فشلوا في مهمتهم بفضل عمق الحس الوطني والديني المنادي بالوحدة الوطنية، وبعدم الانجرار للمواجهة الطائفية بين أبناء الوطن الواحد". وأضاف، "إذا استمرت الاعتداءات بالوتيرة نفسها والمعدل الشهري على المساجد المسجلة في الأوقاف الجعفرية ؛ فقد تصل اعتداءات السلطة المرصودة على المساجد المسجلة في الأوقاف الجعفرية في نهاية عام 2014 إلى 50 اعتداءً ". وحول تفاصيل الاعتداء على جامع عالي، قال السلمان، "إن قيام منتسبي الأمن بتحطيم نوافذ جامع عالي الكبير، واستهداف ساعة المئذنة والطلق على الباب الرئيسي للجامع، واستهداف المنارة وإغراق باحة الجامع بالغازات الخانقة يؤكد بنحو لايشوبه شك أن استهداف جامع عالي الكبير كان سلوكا متعمدا يسبقه التخطيط ويثبت يقيناً القصد المصمم على استهداف الجامع بغرض التخريب والإضرار والإيذاء والازدراء".واكد السلمان، ان"كل الدلائل تشير إلى تعمد الاعتداء على جامع عالي الكبير، وتؤكد طريقة الإعتداء وتفاصيله تبييت النية لدى الجهات المتورطة بتنفيذ الاعتداء الآثم"، واشار الى ان قسم الحريات الدينية بمرصد البحرين لحقوق الإنسان رصد 3 اعتداءاتٍ على جامع عالي الكبير منذ كانون الثاني عام 2013.


 

الأكثر قراءة الأخبار الشرق الأوسط
أهم الأخبار الشرق الأوسط
عناوين مختارة