اعداد المعتقلين في "سجن جو" بالبحرين يفوق طاقته الاستيعابية

أكدت معلومات جديدة عن أوضاع سجن جو المركزي في البحرين بأن السجن يكاد ينفجر بالمعتقلين والمحكومين على خلفيات سياسية ، و ذلك لتحمّله أعداداً كبيرة تفوق الطاقة الاستعابية ، ما يشير إلى غياب الظروف الإنسانية.

اعداد المعتقلین فی "سجن جو" بالبحرین یفوق طاقته الاستیعابیة

 ولفتت جمعية الوفاق الوطني الاسلامية كبرى حركات المعارضة في البحرين ، إلى أن بعض عنابر السجن تحمل ضعفي طاقتها، فبدلاً من أن تضم 60 معتقلاً فإنها تحتوي على ما يفوق الـ180 معتقلاً، وهو ما يعني أن الزنازين تحمل من 14 إلى 15 معتقلاً بدلاً من 6 معتقلين. وأشارت المعلومات بأن دورات المياه في السجن تشهد طابوراً طويلاً ، و أن المعتقلين يستخدمون الممرات للنوم . وكان سجن جو المركزي قد شهد اعتداءات على المعتقلين في شهر نيسان الماضي ، فيما تستمر ادارة السجن في منع العديد من المعتقلين من العلاج . وكشف الأمين العام للتظلمات نواف المعاودة في ايلول 2013 عن إكتظاظ سجن جو بالسجناء، مؤكداً وجود زيادة في العدد الفعلي للنزلاء في السجن مقارنة بالسعة الاستيعابية، إذ أن السعة الإجمالية والاستيعابية هي 1201 شخص، فيما يوجد في المباني السبعة الخاصة بسجن جو حوالي 1608 نزلاء . واوضح  المعاودة أن عدد أفراد الشرطة في المناوبات يصل إلى 21 فقط، وهو عدد قليل مقارنة بأعداد النزلاء في كل مبنى. وقال المعاودة إن عدد النزلاء في الفئة العمرية ما بين 15 إلى 18 سنة يصل إلى 62 نزيلا، وإن عدد  النزلاء السياسيين في سجن جو المركزي يصل الى 465 نزيلا .

الأكثر قراءة الأخبار الشرق الأوسط
أهم الأخبار الشرق الأوسط
عناوين مختارة