.

استقالة مسؤول بارز في بنك فرنسي لانتهاكاته مقررات الحظر على إيران الاسلامية

رمز الخبر: 399155 الفئة: سياسية
بنك باريبا

أعلن بنك بي.ان.بي باريبا الفرنسي امس الخميس، أن مسؤولا بارزا في بنك فرنسي قرر التنحي عن منصبه على خلفية اتهامات اميركية تتعلق بانتهاكه قرارات الحظر على الجمهورية الاسلإمية الإيرانية حيث قرر هذا المسؤول الفرنسي البارز تقديم استقالته في الوقت الذي يخوض فيه البنك المذكور نزاعا مريرا مع ادارة البيت الابيض حول الحظر المفروض علي الشعب الايراني.

وأفاد القسم الدولي بوكالة "تسنيم" الدولية للانباء في تقرير له أن وكالة الانباء الفرنسية ذكرت بأن مدير العمليات في بنك بي.ان.بي باريبا الفرنسي قرر التنحي في وقت يخوض فيه البنك نزاعا مع السلطات الاميركية حول غرامة محتملة قدرها 10 مليارات دولارعلى خلفية انتهاكه قرارات الحظر على الجمهورية الاسلامية الايرانية. ولفت التقرير إلى ان صحيفة "وول ستريت جورنال" الاميركية كتبت الاربعاء، أنه استنادا لوثائق وزارية اميركية، فقد اصدرت وزارة المالية في هذا البلد، في يناير كانون الثاني ومارس الترخيص الانجاز معاملات محدودة مع إيران الاسلامية. وتابع التقرير بان وزارة العدل الاميركية تنوي الزام البنك الفرنسي بدفع غرامة قدرها 10 مليارات دولار، في اطار تسوية انتهاكات مزعومة للحظر على الجمهورية الاسلامية الإيرانية والسودان. وتساءلت صحيفة وول ستريت جورنال الاميركية لماذا طالب بنك بي.ان.بي باريبا الفرنسي الحصول على ترخيص لانجاز معاملات مالية؟ ولماذا المسؤولين في وزارة المالية الاميركية اصدرت هذه التراخيص في وقت كان فيه هذا البنك الفرنسي وبسب انتهاكه مقررات الحظر على ايران ، تحت طائلة الملاحقة القانونية؟. 
 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار