العماد عون: أستطيع ان أكون رئيساً وفاقياً ومن يمكنه ذلك أيضاً فليقدّم ترشيحه

رمز الخبر: 405393 الفئة: دولية
عون

أكد رئيس تكتل "التغيير والاصلاح" العماد ميشال عون ، انه يستطيع أن يكون رئيساً وفاقياً، داعياً من يمكنه ذلك لان يقدم ترشيحه ايضاً، واوضح ان الرئيس التوافقي هو الذي يتوافق عليه جميع الأطراف أمّا الرئيس الوفاقي فهو القادر على جمع كلّ الأطراف،

و شدد عون في مقابلة مع تلفزيون OTV، على ان الرئاسة للمسيحيين ولايشحذها من أحد، لافتاً الى انه الاقوى بمن يمثل، واذ اعتبر لا يمكن للحكومة أن تحكم وكأنّ رئيس الجمهوريّة موجود، قال، "طالما المرشحين هم أنفسهم لن انزل الى المجلس فنحن لا نلعب وجرّبنا هؤلاء المرشحين ولم يفز احد منهم". واعتبر انه اخطأ خطيئة مميتة حينما سبق له وجير ثقته للرئيس ميشال سليمان، معتبراً أن مرحلته كانت سيئة جداً وانه كان يعرقل كل اقتراحات تياره. واضاف " بعهد ميشال سليمان لم تتمكن أكبر كتلة مسيحية من ان تحصل على حقيبة سيادية ولن اعيد الغلطة المميتة". وكشف عون ان نادر الحريري مستشار رئيس تيار "المستقبل" زاره طالباً التمديد لميشال سليمان،نافياً كلّ ما أشيع عن إتّفاق على تقسيم السلطة مع الحريري، واصفاً ذلك بالـ"مغالطات إن لم نقل كذباً". وأشار الى انه تكلّم مع سعد الحريري عن تهدئة الوضع وتأمين الإستقرار في لبنان وعن قانون إنتخابي جديد، وهو قانون النسبيّة مع تقسيم لبنان إلى 15 دائرة، ولكنّ الحريري لم يعطِ جواباً حتّى الساعة. ولفت عون الى ان الحديث مع الحريري كان بداية بالإتفاق أن الوضع الحالي في لبنان لم يعد محمولاً، لافتاً الى انه على مستوى العلاقة الشخصية ليس هناك من مشكلة مع الحريري. ورد عون على كلام جنبلاط بأنه لن ينتخبه، قائلاً :"حتّى الساعة لم أطلب من جنبلاط دعمي للرئاسة، ولذلك لا لزوم لكلّ هذه الضجيج الإعلامي". وحول علاقته مع الرئيس بري، قال عون  "نحن والرئيس بري في الخانة نفسها بالتحالف السياسي، واللقاء بيننا كان ايجابيا، وقضية حليف الحليف مزحة لاننا نقوم بتحالف معه".

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار