أوكار المجموعات المسلحة في "ريف دمشق" و "القنيطرة" تحت نيران الجيش السوري

رمز الخبر: 410502 الفئة: دولية
الجيش السوري

استطاع الجيش السوري اليوم الإثنين تكبيد المجموعات الإرهابية خسائر بشرية ومادية كبيرة، وذلك بعد اشتباكات عنيفة على أكثر من محور، في "ريف دمشق" و "ريف القنيطرة"، كما تمكن الجيش السوري من صد هجوم انتحاري في مدينة "حماه" وسط البلاد، فيما دكت المدفعية الثقيلة في الجيش معاقل وتجمعات الإرهابيين وأوقعت في صفوفهم إصابات محققة.

و أفاد مراسل "تسنيم" في سورية عن تمكن الجهات المختصة في الجيش السوري من إحباط محاولة "انتحاري" تفجير نفسه بحزام ناسف في قرية "حوش قبيبات" بريف حماه، وتم القضاء عليه قبل أن يقوم بعملية التفجير. وفي ريف القنيطرة قرب الحدود مع فلسطين المحتلة، أكدت مصادر ميدانية عن قيام وحدة من الجيش السوري باستهداف أوكار الإرهابيين في قرية "أوفانيا" بريف القنيطرة، وقضت على 40 إرهابياً معظمهم من جنسيات قطرية وأردنية وسعودية. وقد استمرت المدفعية الثقيلة في ضرب واستهداف المجموعات المسلحة في قرية "الحويقة" على الشريط الحدودي مع فلسطين، الأمر الذي أدى إلى القضاء على عدد كبير من أفراد تلك المجموعات وتكبيدهم خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد. وفي ريف العاصمة دمشق نفذ سلاح الجو في الجيش السوري 9 طلعات جوية على أهداف للإرهابيين شمال بلدة "المليحة" وفي "جسرين" و "زبدين" المجاورتين، تزامنا مع قصف مدفعي مركز على مقرات ومعاقل تلك المجموعات في المنطقة، ودمر بعض السيارات المحملة بالذخيرة والتي كانت في  طريقها لدعم المسلحين. وقضى الجيش خلال هذه العملية على عشرة إرهابيين وجرح عدد آخر منهم، فيما قصف الجيش أماكن تمركز عناصر "جبهة النصرة" الإرهابي على أطراف حي "جوبر" بريف العاصمة دمشق، وقضى على عدد منهم.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار