بروجردي : أمريكا والسعودية يقدمون الدعم لـ«داعش» في العراق ثأراً للهزيمة في سوريا

رمز الخبر: 410659 الفئة: سياسية
بروجردی

شدد رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي الدكتور علاء الدين بروجردي ، على ان الولايات المتحدة الامريكية و العربية السعودية ، هما الداعمان الرئيسيان لعصابات "داعش" الارهابية ، و اكد اليوم الاثنين في كلمة له امام حشد من الاساتذة التعبويين في جامعات محافظة بوشهر جنوب البلاد ، ان كيان الاحتلال الصهيوني لن يجرؤ على القيام بتوجيه ضربة عسكرية للمنشآت النووية الايرانية .

وقال الدكتور بروجردي ان امريكا وحلفاءها اعتزموا عبر دعم عصابات "داعش" في العراق ، للثأر من الهزيمة التي منيوا بها في سوريا .. الا ان الجميع رأوا ان اكثر من مليوني شخص انضموا للقوات العسكرية العراقية لمحاربة "داعش"  تلبية لفتوى المرجع الديني آية الله السيستاني . واضاف : ان امريكا و السعودية تعتبران نفسيهما بمعزل عن داعش في الظاهر ، الا انهما الداعمان الرئيسيان له. واشار بروجردي الى ان كيان الاحتلال الصهيوني استهدف في هجماته المراكز النووية السورية و العراقية خلال فترات سابقة لكنه يدرك قوة ايران العسكرية جيدا و لا يقوم الا باطلاق التهديدات اذ لا يجرؤ لتوجيه ضربة عسكرية ضد المنشآت النووية الايرانية . و حول المفاوضات النووية بين ايران الاسلامية ومجموعة السداسية ، قال بروجردي ان المرحلة الصعبة في المفاوضات النووية قد بدات ، و ان اميركا تسعى لفرض قيود على ايران لكننا مصرون على الدفاع عن مصالحنا . و اضاف : لقد التزمنا بتعهداتنا ونرفض مطالب امريكا المبالغ بها ، واذا لم نصل الى نتيجة من المفاوضات ، فان امريكا هي السبب في ذلك وسنعلن ذلك للعالم .

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار