المعارضة السورية تقرر حل قيادة "الجيش الحر" بعد اتهامها بالفساد

رمز الخبر: 414619 الفئة: دولية
الجيش الحر

أعلنت ما يسمى بـ"الحكومة السورية المؤقتة" التي شكّلتها المعارضة في الخارج اليوم الجمعة ، أنها قررت الخميس حل مجلس القيادة العسكرية العليا لما يسمى بـ"الجيش الحر" ، و بدء تحقيق مع أعضائها في اتهامات بالفساد ، والتورط في خطط لغسيل أموال من 500 مليون دولار .

وأشارت المعارضة في بيان صادر عنها إلى أن رئيس "الحكومة المؤقتة" أحمد طعمة "أصدر قرارا يقضي بحلّ مجلس القيادة العسكرية العليا وإحالة أعضائه إلى هيئة الرقابة المالية والإدارية في الحكومة المؤقتة للتحقيق وإقالة رئيس الأركان العميد عبد الإله البشير" . كما تضمّن القرار دعوة لـ "القوى الثورية الأساسية الفاعلة على الأرض في سوريا" لتشكيل "مجلس الدفاع العسكري وإعادة هيكلة شاملة للأركان" خلال شهر . وأشارت تقارير إعلامية إلى أن قيادة "الجيش الحر" تشتبه بالتورط في خطط لغسيل أموال من 500 مليون دولار خصصتها الإدارة الأمريكية لتدريب وتجهيز قوات المعارضة المسلحة على مدى السنوات الثلاث الماضية.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار