خلال لقائه نظيره الروسي..

وليد المعلم: الشكر والامتنان لروسيا حكومة وشعبا على موقفها المبدئي مما يجري في سوريا

رمز الخبر: 415133 الفئة: دولية
المعلم

بحث وليد المعلم نائب رئيس مجلس الوزراء السوري وزير الخارجية والمغتربين مع سيرغي ريابكوف نائب وزير خارجية روسيا الاتحادية سبل تعزيز العلاقات الثنائية وإنجاز سوريا لالتزاماتها بموجب اتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية بعد أن تم نقل آخر شحنة من المواد الكيميائية إلى خارج سوريا مؤخرا ، وعبر الوزير المعلم عن عميق الشكر والامتنان لروسيا حكومة وشعبا على موقفها المبدئي مما يجري في سوريا.

و أوضح المعلم أن أكبر خطر تواجهه المنطقة اليوم هو خطر الإرهاب الذي يتطلب تضافر جهود المجتمع الدولي في مكافحته. من جانبه هنأ ريابكوف الشعب السوري بنجاح الانتخابات الرئاسية وانتخاب الرئيس بشار الأسد ونقل إلى الوزير المعلم رسالة من نظيره الروسي سيرغي لافروف يهنئه فيها على نجاح الحكومة السورية في الانتهاء من عملية نقل الاسلحة الكيميائية السورية إلى خارج البلاد واصفا اياها بالعملية غير المسبوقة من حيث ظروفها وحجمها وإطارها الزمني. وكان ريابكوف قد أجرى في وقت سابق محادثات مع الدكتور فيصل المقداد نائب وزير الخارجية والمغتربين تناول فيها نجاح سوريا في انجاز التزاماتها بموجب اتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية مشيدا بالتعاون الوثيق بين سوريا وروسيا في هذا المجال، كما بحثا العلاقات الثنائية والقضايا ذات الاهتمام المشترك بين البلدين الصديقين.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار