واشنطن بوست: اوباما ليس له مشروع بديل لفشل الاتفاق النووي مع إيران

رمز الخبر: 425466 الفئة: سياسية
اوباما

أشارت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية في تقرير لها إلى انتهاء الموعد النهائي للمفاوضات النووية بين الجمهورية الاسلامية الايرانية ومجموعة الدول (5+1) وكشفت بان الرئيس الأمريكي ليس له مشروع بديل في حال عدم توصل المباحثات إلى اتفاق نووي .

و أفاد القسم الدولي بوكالة " تسنيم" الدولية للانباء في تقرير له، كتبت احدى الصحف الأميركية تقريرا وبخط عريض " العد التنازلي لموعد ايران" واوضحت ان رسالة اوباما لم تشر الى وجود اي مشروع بديل في حال فشل الاتفاق نووي مع الجمهورية الاسلامية الايرانية. وأكدت صحيفة "واشنطن بوست" نقلا عن وكالة  "اسوشيتد برس" الامريكية، أن تقدما ضئيلا في المفاوضات النووية بين ايران الاسلامية ومجموعة الدول(5+1) واضافت، ان هذا التقرير يشير الى عدم تغيير ايران مواقفها قيد انملة. وزعم هذا التقرير بان امريكا قدمت الكثير من الامتيازات لايران ولكنها لم تحقق شيئا في المقابل. وصرحت الصحيفة، حقيقة الامر ان اباما ليس له اي مشروع بديل في حال فشل المفاوضات النووية الجارية كما انه لم يوفر الارضية المناسبة لفرض حظر جديد على الجمهورية الاسلامية الايرانية، اضافة الي انه لايملك الشرعية الازمة للاستفادة من الخيار العسكري ضد ايران. ونظرا لاهمية هذا الموضع اقترحت صحيفة "واشنطن بوست" اخيرا على الكونغرس الاميركي والكيان الصهيوني والدول العربية الوقوف امام مساعي ايران لتحقيق اهدافها النووية –حسب زعم الصحيفة-.     

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار