«داعش» تصدر مجلة بعدة لغات تكشف فيها عن علاقة وثيقة مع الاستخبارات التركية

رمز الخبر: 425613 الفئة: دولية
مجلة داعش

أصدرت عصابات "الدولة الاسلامية في العراق و الشام " الارهابية الموسومة "داعش" ، العدد من مجلة بعدة لغات (مثل الإنكليزية والروسية والهولندية والفرنسية) تحمل اسم (دابق- Dabiq) و في خمسين صفحة تجنبت فيها نشر صور الفظائع التي يتركبها التنظيم ضد المسلمين و مساجدهم و أضرحتهم و الفظاعات التي ارتكبها مسلحو التنظيم ضد المسيحيين وبيوت عبادتهم، سواء في سوريا أو العراق، يتوددون فيها لتركيا و كشفت فيها عن علاقة وثيقة مع جهاز الاستخبارات التركية .

و ما جاء بالعنوان الرئيسي للمجلة (عودة الخليفة) . و بين ميول التنظيم الى تركيا من خلال عنوان المجلة وأن هذا الاسم يحيلنا إلى منطقة "مرج دابق" الواقعة في ريف حلب الشمالي ، وتحديدا إلى الشحنة الرمزية التاريخية التي تمثلها المنطقة التي شهدت المعركة المعروفة باسم "معركة مرج دابق". وهي المعركة التي انتصر فيها العثمانيون بقيادة "السلطان سليم الأول" قي 18 آب 1516 على جيوش المماليك بقيادة قانصوه الغوري، واحتلوا بعدها سوريا ومعظم أنحاء العالم العربي لمدة أربعة قرون تحت عنوان "الخلافة الإسلامية" ولوائها". فلم يتقاطع ربط الود بين داعش و تركيا مع مجريات كثير و واضحة مثل عدم التعرض لمختطفين أتراك بينهم عناصر من القوات الخاصة فضلا عن تجنب داعش المس ببعض المعالم المتعلقة بتركيا في سوريا رغم أنها لم تتوانى عن تدمير كل أضرحة المسلمين في الموصل وسوريا.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار