النجيفي يعري اتباعه وحلفاءه ويرشح المساري لرئاسة البرلمان

قال رئيس مجلس النواب العراقي السابق أسامة النجيفي إن هناك حملة إعلامية ظالمة تقوم بها بعض الأطراف المأجورة بغية تشويه مواقفه، مبيناً إنه لا يطمع بمنصب المجلس وإنما أعاد ترشيح نفسه لرئاسة مجلس النواب لأن المالكي اخل بالاتفاق معه - حسب ادعائه- وبيّن أن وجود عدد من المرشحين للمنصب أمر إيجابي، كاشفاً عن دعمه لاحمد المساري كونه يمثل الأقرب إلى منهجه ومن الذين يتأمل فيهم خيراً كثيراً.

النجیفی یعری اتباعه وحلفاءه ویرشح المساری لرئاسة البرلمان

و تابع " لا أجد صالح المطلك مناسباً للمنصب، فهو وبعد التجارب الكثيرة التي خاضها لم يعد مقبولاً لدى الشارع السنّي، كما إن ظافر العاني يتهم دوماً بانتمائه لحزب البعث ولايمكن للتحالف الوطني القبول به، وسليم الجبوري لم يتمكن من الخلاص من عقدة الطائفية التي يمتلكها ". وأضاف " ان الرموز السنية التي أثيرت حولها علامات استفهام لايمكن لها تولي أي منصب اليوم" داعيا إياهم إلى إثبات حسن نواياهم وهو ما يتم نصحهم به دوما داخل تحالف القوى الوطنية. 

الأكثر قراءة الأخبار دولية
أهم الأخبار دولية
عناوين مختارة