أبو أحمد: اليوم حاسم..اما أن تندلع معركة بلا هوادة و اما تهدئة تحقق شروط المقاومة

رمز الخبر: 432436 الفئة: انتفاضة الاقصي
ابو احمد

أكد الناطق باسم سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الاسلامي في فلسطين ابو أحمد في تصريح له، بأن المقاومة الفلسطينية لن تقبل بتهدئة مع الاحتلال الصهيوني مقابل تهدئة، ولن تسمح لأحد اياً كان ان يكسرها و يهدي الانتصار للعدو الصهيوني على طبق من ذهب.

و أوضح أبو أحمد بعد اعلان حكومة الاحتلال قبولها بالمبادرة المصرية لوقف اطلاق النار، بأن الساعات القادمة ستكون حاسمة اما أن تندلع معركة بلا هوادة و أما ان تكون تهدئة تحقق شروط المقاومة. وحذر المواطنين من مغادرة بيوتهم الا للضرورة، لافتاً الى أن العدو يحاول اصطياد فريسة من المقاومة يختم بها الحرب ويحسب له نصراً معنوياً فيها. وقال " لانطلب من المواطنين الاختباء لكن حفاظا على حياتهم الا يغادروا الا للضرورة "، مشيراً الى انه على الرغم من وجود بعض الهدوء، الا ان العدو يكثف من طلعاته و حركة عملائه على الارض لمراقبة المقاومين من هنا و هناك. وطالب الناطق باسم السرايا المقاومين بعدم المجازفة ، حتى لا يكونوا فريسة لوسائل الاعلام المضللة، مشدداً على أن اليوم هو يوم حساس جداً، و بالتالي هو أصعب يوم في الايام الثمانية من ايام العدوان.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار