الرئيس الفنزويلي يدعو الي تنظيم مسيرات شاملة في شتي ارجاء بلاده دعما لأهالي غزة

رمز الخبر: 447511 الفئة: انتفاضة الاقصي
نیکلاس مادورو

دعا الرئيس الفنزويلي نيكلارس مادورو أبناء بلاده الي تنظيم مسيرات شاملة في شتي ارجاء فنزويلا يوم غد السبت وذلك دعما لأهالي غزة المظلومين وطالب بمطاردة ومعاقبة زعماء كيان الاحتلال الصهيوني قضائيا لجرائمهم البشعة التي ارتكبوها ضد الشعب الفلسطيني التي يمكن تصنيفها في جرائم التصفية العرقية.

و أفاد القسم الدولي بوكالة " تسنيم " الدولية للأنباء أن الرئيس الفنزويلي أعلن ذلك في المؤتمر الثالث للحزب الاشتراكي في بلاده الذي عقد في العاصمة الفنزويلية كاراكاس يوم أمس الخميس حيث دان الكيان الغاصب للقدس لممارساته القمعية وأعماله الاجرامية ضد الشعب الفلسطيني الاعزل. وأكد أن الكيان الصهيوني لايقتل الناس عن طريق الخطأ بل انه يتعمد في ذلك ليقتل هؤلاء الابرياء حقدا منه عليهم مشيرا الي تدمير الكيان المذكور اكثر من 50 مسجدا وحتي انه كان يريد تدمير الكنائس أيضا. وقال " ان قتل المدنيين لم يتم عن طريق الخطأ بل انه قرار متعمد حيث يتم القاء القنابل علي رؤوس المدنيين حسب خطة اعدت سلفا والهدف من هذا البرنامج هو قتل النساء والاطفال والاشخاص المدنيين ". وأضاف قائلا " انه تم بناء علي اقتراح فنزويلا في قمة مركوسور التي عقدت في مدينة كاراكاس قبل يومين تأسيس مركز لمعالجة الاطفال الفلسطينيين الجرحي والذين لامعيل لهم ". ودعا الرئيس الفنزويلي أيضا اليهود في العالم الي ابداء ردفعلهم علي الجرائم التي يرتكبها الصهاينة ضد الشعب الفلسطيني مؤكدا أن هذا الكيان يستخدم امكانات الاقمار الصناعية التي زودته بها أمريكا لضرب ضحاياها حيث زودته بأحدث الاسلحة واكثرها تعقيدا بمافيها قاذفات القنابل وطائرات دون طيار والمدفعيات المتطورة الحديثة لابادة الشعب الفلسطيني. وقد أعربت سفيرة فلسطين في فنزويلا " ليندا علي " التي اغرورقت عيناها بالدموع عن بالغ شكرها للحكومة الفنزويلية في الكلمة التي القتها أمام هذا المؤتمر وأكدت أن تضامن الشعب الفنزويلي مع الشعب الفلسطيني كان أكثر بكثير من الدول العربية حيث أنها ساندت نضال الشعب الفلسطيني ضد الكيان الصهيوني.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار