في كلمته قبل خطبة صلاة الجمعة...

عضو المجلس الاعلي للثورة الثقافية: الشبان الايرانيون مستعدون لتسجيل الملاحم في فلسطين

رمز الخبر: 447596 الفئة: انتفاضة الاقصي
حسن اغدی بور

أشاد عضو المجلس الاعلي للثورة الثقافية الاستاذ الجامعي حسن رحيم بور ازغدي بشبان الجمهورية الاسلامية الايرانية المؤمنين المستعدين لتسطير الملاحم في فلسطين وأكد أن أقطاب كيان الاحتلال الصهيوني استولي عليهم الخوف من تأكيد الامام الخامنئي ضرورة تسليح أهالي غزة ما أدي لخشية هذا الكيان من تبعات مثل هذا التأكيد.

و أفاد مراسل القسم الثقافي بوكالة " تسنيم " الدولية للأنباء‌ أن هذا الاستاذ الجامعي أشار في بداية كلمته الي الجرائم التي يرتكبها كيان الاحتلال الصهيوني في غزة والتطورات التي تشهدها منطقة الشرق الاوسط وأكد لولا مساعدات الجمهورية الاسلامية الايرانية ودعم حزب الله لبنان لما كانت حركة حماس تستطيع المقاومة أمام الحرب التي شنها الصهاينة علي غزة في السابق وكذلك مقاومتها في العدوان الصهيوني الحالي. واعتبر بور ازغدي نداء قائد فيلق القدس اللواء سليماني الذي أكد بأن جند الاسلام لن يسمحوا للصهاينة باحتلال غزة والشهادة في فلسطين تعتبر احدي الاماني لهم أدي الي استيلاء الخوف علي الصهاينة من هذا النداء وكذلك تأكيد قائد الثورة الاسلامية الامام الخامنئي بضرورة تسليح أهالي غزة أمام الصهاينة للدفاع عن أنفسهم. وشدد هذا الاستاذ الجامعي علي أن الصهاينة ارتكبوا مجازر بشعة في غزة خلال عدوانهم الذي مر عليه 25 يوما ولازال مستمرا موضحا أن الصمود البطولي الذي سجلته حماس والجهاد الاسلامي في هذه الفترة أمام الصهاينة أثبتت بأن الكيان الغاصب للقدس عاجز عن قمع هاتين الحركتين الاسلاميتين اضافة الي أنه فضح العلاقات القائمة بين الوهابية والتكفيريين والصهاينة أيضا. وقال " ان عصابة داعش ومفتيها أعلنوا رسميا حرمة المشاركة في مسيرات يوم القدس العالمي وأكدوا أيضا حرمة دعم اهالي غزة لأنهم يتفقون مع التيار الشيعي ما كشف عن الوجه الحقيقي لهؤلاء المجرمين وارتباطهم الوثيق فيمابينهم ". 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار