عراقجي : الحفاظ علي الحقوق النووية للشعب الايراني اولوية اولي

رمز الخبر: 447677 الفئة: الطاقة النووية
عباس عراقجي

اشار مساعد وزير الخارجية للشؤون الدولية والقانونية عباس عراقجي اليوم الجمعة الي خلاف كبير في وجهات النظر بين ايران الاسلامية ومجموعة 5+1 وقال ان الحفاظ علي الحقوق النووية للشعب الايراني يعتبر اولوية اولي بالنسبة لنا وفي حال قبول الجانب الاخر بهذه الحقوق فان التوصل الي الاتفاق سيكون سهلا جدا .

واضاف عراقجي في تصريح له اليوم بان الغرب جرب كافة السبل غير المفاوضات ويعرف انه لا سبيل يجدي إلا المفاوضات لذلك فانه جاد في التوصل الي نتيجة . وتابع قائلا ان كافة الاطراف تتمتع بارادة سياسية للتوصل الي الاتفاق النهائي، موكدا ان الطرف الاخر بات مقتنعا بانه لا سبيل لتسوية الملف النووي الا المفاوضات . وحول افاق المفاوضات التي ستجري في الاشهر الاربعة المقبلة اوضح عراقجي اننا حققنا تقدما جيدا خلال الاشهر الستة الماضية وعلي ذلك يمكن الاستمرار في المفاوضات وعقد الامل بالتوصل الي النتيجة . و فيما يتعلق بامكانية التوصل الي إتفاق قبل انتهاء مهلة التمديد المحددة باربعة اشهر قال عراقجي انه يمكن التوصل اليه في اي وقت شرط اعتراف الطرف الاخر بحقوق الشعب الايراني النووية . و في جانب اخر من تصريحاته اكد عراقجي ان الفريق النووي الايراني المفاوض يعرف تماما ان سماحة قائد الثورة الاسلامية والشعب الايراني يقدمان له الدعم الكامل وهذا ما يوفر رصيدا معنويا كبيرا له عند طاولة المفاوضات . وحول ما تنشره بعض وسائل الاعلام الغربية من قيام مجلس الشوري الاسلامي بممارسة الضغوط علي الفريق النووي المفاوض، اعتبر عراقجي هذه الاخبار بانها تأتي ضمن اثارة الاجواء من قبل وسائل الاعلام الغربية . واكد عراقجي ان مجلس الشوري الاسلامي كان علي الدوام سندا للفريق المفاوض ويحمل هاجس الحفاظ علي الحقوق النووية للشعب الايراني مثلما نحمل نحن مثل هذا الهاجس.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار