الاثوريون في ايران يدينون جرائم عصابات" داعش " الارهابية في العراق

رمز الخبر: 454128 الفئة: سياسية
كنيسة

نظم حشد من الاثوريين الايرانيين اليوم الخميس تجمعا احتجاجيا امام مكتب الامم المتحدة في طهران للتنديد بجرائم عصابات" داعش" الارهابية التي تمارس ومنذ ايام حرب ابادة ضد الاثوريين في العراق، ودعوا في بيان ختامي للتجمع ، الامم المتحدة والحكومة العراقية وباقي الدول ومنظمات حقوق الانسان ومجلس الامن الي التدخل السريع وتشكيل جلسة طارئة لادانة هذه الممارسات والمجازر التي ترتكب من قبل "داعش" .

وحمل الاثوريون الايرانيون الذين شاركوا في هذا التجمع الاحتجاجي، لافتات كتب عليها " اوقفوا القتل في العراق" و " لاترتكبوا الجرائم باسم الدين" و " الجمهورية الاسلامية تدعم المظلومين في العالم " و" الموت لداعش" كما اطلقوا شعارات تدين الارهابيين وممارساتهم الاجرامية. وتلي الاثوريون في ختام تجمعهم، بيانا اشاروا فيه الي المجازر الوحشية واعمال الابادة التي تركب ضد الناس العزل سيما النساء والاطفال في منطقة الشرق الاوسط والتي تدمي قلب كل انسان حر، واعلنوا بانه لايمكن السكوت علي هذه المجازر. ودعا المشاركون في التجمع، الامم المتحدة والحكومة العراقية وباقي الدول ومنظمات حقوق الانسان ومجلس الامن الي التدخل السريع وتشكيل جلسة طارئة لادانة هذه الممارسات والمجازر التي ترتكب من قبل عصابات "داعش "في الموصل بالعراق والاسراع لوقف هذه الجرائم الهمجية واقرار الامن والهدوء في المنطقة. كما دان الاثوريون بشدة اعمال الابادة التي يرتكبها الكيان الصهيوني في غزه وطالبوا الاتحاد الاوروبي ودول المنطقة والمنظمات الدولية سيما الامم المتحدة الي وقف هذه المجازر وازالة الاحتلال والحصار عن اهالي غزة .

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار