"داعش" يعرض النساء للبيع سبايا ويختار الجميلات لأمرائه !؟

رمز الخبر: 454354 الفئة: دولية
داعش و النساء

بدأت عصابات داعش الارهابية بعرض نساء الطوائف للبيع في أسواق نينوى كسبايا فيما اكد عضو مجلس مفوضية حقوق الإنسان هيمن الباجلان أن عدد النساء المختطفات في بعض المناطق وصل إلى أكثر من 500 لا يزال مصيرهن مجهولاً وإنهن تبلغن أن الجميلات بينهن سيتم تزويجهن إلى أمراء "داعش" .

و قال المتحدث باسم الهلال الأحمر محمد الخزاعي في بيان إن عناصر التنظيم احتجزوا عشرات العائلات في مطار تلعفر من التركمان والايزيدية والمسيحيين وقتلوا جميع الرجال ثم خطفوا النساء من الايزيديات والمسيحيات كسبايا وعرضوهن في احد الأسواق لبيعهن، معربا عن استنكاره وإدانته لهذه الأعمال الإجرامية التي ينفذها عناصر داعش . و ناشد الخزاعي المنظمات الإنسانية والمجتمع الدولي والدولة العراقية الى "التدخل في نينوى لمعالجة الوضع الإنساني الصعب" .

من جانبه اكد هيمن الباجلان عضو مجلس مفوضية حقوق الإنسان من أربيل ورود معلومات من قبل النازحين القادمين من مدينة الموصل عن قيام داعش باستهداف الأقليات الدينية والعرقية وتهددهم إذا لم يشهروا إسلامهم. وأضاف "وفي حال عدم خضوعهم تم تهديدهم بالقتل أو بالسبي بالنسبة للنساء" . واشار الباجلان إلى إن المسيحيين والأيزيديين العالقين في الجبال في مدينة سنجار وصل عددهم الى 200 ألف نازح بينهم أكثر من 25 ألف طفل،ونوّه بأن توصيل المساعدات إليهم صعب لأن الطرقات مقفلة . و أوضح أن حكومة كردستان أوصلت بعض المساعدات بواسطة الطائرات . وبحسب شهود عيان وصل عدد النساء المختطفات في مدينة الموصل أكثر من 500 امرأة مصيرهن مجهول. وأكد الباجلان إن هؤلاء النساء تبلغن أن الجميلات بينهن سوف يتم اقتيادهن إلى أمراء داعش. واستنكر باسم المفوضية هذا العمل الاجرامي معتبراً أن هذه الأعمال جرائم ضد الانسانية.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار